الأربعاء 2 ربيع الأول 1444 ﻫ - 28 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

في دوري الأمم الأوروبية.. كرواتيا تتصدر مجموعتها بعد فوزها على الدنمارك 2-1

سجل البديل الكرواتي لوفرو ماير هدفا متأخرا لتتفوق 2-1 على الدنمارك (الخميس 22-9-2022) وتتصدر المجموعة الأولى بالدرجة الأولى في دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم حيث جاء هدف الفوز بعد دقيقتين من هدف التعادل الرائع للقائد كريستيان إريكسن.

وبعد فوزها على الدنمارك في كوبنهاجن في يونيو حزيران، كررت كرواتيا هذا الإنجاز لترفع رصيدها إلى 10 نقاط من خمس مباريات، متقدمة بنقطة واحدة على الدنمارك في سعيها للتأهل إلى الدور قبل النهائي لدوري الأمم.

وتختتم كرواتيا مشوارها في المجموعة أمام مضيفتها النمسا متذيلة الترتيب التي خسرت 2-صفر في باريس اليوم الخميس أمام المنتخب الفرنسي الذي سيحاول الثأر عندما يتوجه إلى كوبنهاجن لمواجهة الدنمارك يوم الأحد بعد أن خسر في المواجهة السابقة بينهما.

لاحت أفضل فرصة لكرواتيا في الشوط الأول من ركلة ركنية في الدقيقة 26 وجدت طريقها في النهاية إلى رأس ماتيو كوفاتشيتش، لكنه أخفق في هز الشباك.

واقترب إريكسن من التسجيل للدنمرك في الدقيقة 39، حيث سدد بقوة بقدمه اليسرى لكن الحارس دومينيك ليفاكوفيتش أنقذ الموقف ليبقي المباراة بدون أهداف قبل الاستراحة.

افتتح المدافع بورنا سوسا، المولود في زغرب وبدأ مسيرته في نادي دينامو المحلي قبل الانتقال إلى شتوتجارت، التسجيل بتسديدة من عند حافة منطقة الجزاء بعد مرور أربع دقائق من الشوط الثاني.

ورغم إهدار مهاجمي الدنمارك العديد من الفرص، بدا أن لحظة ساحرة من إريكسن ستقود الفريق للخروج بنقطة التعادل بعدما أطلق تسديدة رائعة في الشباك في الدقيقة 77.

لكن الفرحة لم تدم طويلا حيث استلم ماير، الذي حل بديلا لماتيو كوفاتشيتش بعد هدف إريكسن، الكرة على حافة منطقة الجزاء وسددها في شباك الحارس كاسبر شمايكل.

ومع تركيز الفريقين على نهائيات كأس العالم في قطر، ينتظر مدرب الدنمارك كاسبر يولماند الكثير من العمل بعدما ظهر فريقه بصورة مهتزة أمام كرواتيا وصيفة فرنسا بطلة العالم 2018 رغم أن الدنمارك تملك فرصة دائما في حال تألق إريكسن.

واقترب قائد الدنمارك الأيقوني، الذي تعافى من أزمة قلبية كادت تنهي حياته في بطولة أوروبا الأخيرة، من التعادل مرة أخرى لكن الحارس حرمه من التسجيل.

وكانت هذه هي النقطة المضيئة الوحيدة بالنسبة للدنمركيين، الذين سيواجهون في المرة القادمة اختبارا صعبا ضد منتخب فرنسا.