كلب يعكس قانون الغابة.. وفيديو للواقعة يثير الجدل وعلامات الإستفهام

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

يعرفُ الأسد منذ قرون بملك الغابة فلا يجرؤ أي حيوان على تحديه أو الاقتراب منه، لكن كلبا في تنزانيا قلب قوانين الغابة مؤخرا فأرعب أسدا ولبؤة في قلب الغابة ثم مضى بعيدا دون أن يتعرض لأي أذى أو انتقام.

وظهر في الفيديو الذي نشرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، الكلب وهو يقفز في وجه الأسد واللبؤة فلم يبادر الحيوانان الشرسان إلى القيام بأي رد فعل، سوى محاولة الأسد تجنب هجوم الكلب.

ويقول من قاموا بتوثيق الفيديو المثير إن الأسد واللبؤة كانا يتزاوجان في الغابة قبل أن يلتقيا الكلب الجريء الذي استطاع إدخال الرعب إلى قلب الحيوانين.

وظل الأسد يتراجع لمسافة إلى الوراء بعد اقتراب الكلب وبدا ملك الغابة كما لو أنه خائف من الهجوم المباغت.

وأثار الفيديو ألف علامة استفهام، حيث استغرب معلقون عدم مهاجمة الأسد للكلب، فيما تساءل آخرون حول ما إذا كان هذا الحيوان الشرس في حالة صحية طبيعية لأن هذه البرودة في التعامل غير مألوفة لدى الأسد.

في غضون ذلك، قال آخرون إن الكلب سرعان ما ابتعد عن الأسدين، ولذلك فإن الأمور كانت ستأخذ مجرى آخر ينتهي بهلاك الكلب لو أنه استمر في التحدي لفترة أطول أمام ملك الغابة.
المصدر: سكاي نيوز

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً