“كيف خلقت عائلة أخطر رجل في العالم”..كتاب يفضح أسرار ترامب العائلية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أجواء عاصفة تحيط بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب منذ فترة، خاصة مع اقتراب موعد الانتخابات الرئاسية المقرر عقدها شهر نوفمبر القادم .

وبخلاف فيروس كورونا المتفشي في البلاد وتداعياته الاقتصادية، ومع هبوب رياح كتب من هنا وهناك تتناول حياة الرئيس ترامب السياسية والعالئلية ، فمن جهة، كتاب “غرفة الأحداث” لمستشار ترامب السابق للأمن القومي، جون بولتون، يكشف فيه تفاصيل مثيرة، من داخل البيت الأبيض، ومن جهة أخرى كتاب آخر لابنة شقيقة الرئيس الأمريكي.

قرار القضاء الأمريكي برفع الحظر المؤقت على صدور كتاب ألفته ماري ترامب، ابنة شقيق الرئيس الأمريكي ويكشف عن أسرار عائلية في 240 صفحة.

وسمح آلن شينكمان، قاضي الاستئناف في نيويورك، لدار النشر “سايمن اند شوستر” بطباعة الكتاب وتوزيعه.

والكتاب المقرر طرحه في 28 يوليو/تموز الجاري، يصف الملياردير الجمهوري بـ”أخطر رجل في العالم”.

وكان أحد أشقاء ترامب، لجأ الأسبوع الماضي إلى محكمة بنيويورك، من أجل منع نشر كتاب “تو ماتش أند نيفر إناف: هاو ماي فاميلي كرييتيد ذي ورلدز موست دنجيروس مان”، الذي اعتبره بأنه ينتهك اتفاق السرية.

لكن القاضي شينكمان اعتبر أن دار النشر “ليست طرفا في اتفاق السرية” ضمن عائلة ترامب.

من جهته، قال تيد بطرس محامي المؤلفة، إن قرار الحظر المؤقت “نبأ سار”.

وفي كتابها، تروي ماري ترامب أحداثا شهدتها في منزل جديها في نيويورك حيث ترعرع الرئيس الأمريكي وأشقاؤه وشقيقاته الأربع.

كما تتحدث عن “صدمات وعلاقات مدمرة وخليط مأساوي من الإهمال”.

تابعنا على منصة غوغل لـ الأخبار

شاهد أيضاً