الجمعة 20 شعبان 1445 ﻫ - 1 مارس 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

لأكثر من عام.. رجل يحقن نفسه بـ "سائله المنوي" والسبب صادم والنتيجة مروعة !

ذكرت تقارير طبية في إيرلندا، أن رجلا في الثالثة والثلاثين من العمر انتهى به الأمر في المستشفى بعدما حقن نفسه بجرعات كثيرة من سائله المنوي حتى يتخلص من ألم الظهر.

وبحسب موقع “غيزمودو”، فإن الرجل حقن نفسه عن طريق الذراع طيلة 18 شهرا، لكنه اضطر إلى قصد الطبيب بعدما تفاقم وضعه الصحي وشعر بألم شديد في أسفل الظهر.

وإثر قيامهم بعملية الفحص، اكتشف الأطباء بؤرة منتفخة ومحمرة في ساعد الرجل، وحين سألوه حول السبب، اعترف بأنه كان يحقن نفسه بـالسائل المنوي مستخدما إبرة اشتراها عن طريق الانترنت.

وكان الرجل الإيرلندي يقوم بإدخال جرعات السائل المنوي إلى شرايينه وعضلاته، ظنا منه أن هذا الأمر سيؤدي إلى تخفيف الآلام التي يعاني منها.

وقال أطباء في مستشفى “أديلايدي آند ميث” في إيرلندا، إن هذه الحالة هي الأولى من نوعها، وأوضحوا أن المنطقة التي كانت تتلقى الحقنات في الذراع صارت صلبة مع مرور الوقت.

وقام الأطباء بإخضاع المريض المثير للجدل لعلاج فوري عن طريق الوريد حتى يتخلص من الميكروبات التي دخلت إلى الجسم بسبب الحقنات.

وكشف الرجل تفاصيل “علاج السائل المنوي” عند استجوابه، واعترف بأنه حقن نفسه بالسائل المنوي كعلاج “مبتكر” لآلام ظهره مرة واحدة في الشهر، على مدى الأشهر الـ 18 الماضية، سواء في الوريد أو داخل العضلات، باستخدام إبرة اشتراها عبر الإنترنت.

وفي حديثه مع أطباء مستشفى دبلن، قال الرجل إن “العلاج” كان من وحي أفكاره 100%، وطبقه دون استشارة طبية.

وكتب الأطباء في تفصيل الحالة التي وُصفت في المجلة الطبية الإيرلندية: “كشف المريض عن حقنه نفسه بالسائل المنوي عن طريق الوريد كوسيلة مبتكرة لعلاج آلام الظهر، دون الاستعانة بأي نصيحة طبية”.

وفي حين أن الرجل يعاني من آلام الظهر، أصيبت ذراعه أيضا بتورم ناجم عن تسرب السائل المنوي إلى الأنسجة المحيطة بسبب الحقن الفاشلة.

وأوضح الدكتور إل-دون، أن هذه الحالة غير أخلاقية، خاصة أن الرجل اتخذ القرار من تلقاء نفسه دون الاستعانة بأصحاب الخبرة الطبية، مشيرا إلى “المخاطر التي تنطوي عليها التجارب الطبية قبل إجراء البحوث السريرية واسعة النطاق”.

ولحسن الحظ، تعافى الرجل من آلام الظهر خلال إقامته في المستشفى، وبالطبع دون استخدام السائل المنوي.