الأربعاء 10 شعبان 1445 ﻫ - 21 فبراير 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

محمد فؤاد لصوت بيروت إنترناشونال: عائد بقوة في العام 2023

هنادي عيسى
A A A
طباعة المقال

يستعد المطرب المصري محمد فؤاد لإحياء حفلة في لبنان بمناسبة عيد الحب، وكان فؤاد قد غاب عن الساحة الفنية لسنوات عديدة لكنه قرر أن تكون السنة الجديدة مليئة بالنشاط.

وعن هذه العودة قال محمد فؤاد ل” صوت بيروت إنترناشونال”: إن “عام 2023 سيشهد توهجاً فنياً جديداً له بعد فترة من الغياب الفني، بسبب بعض الظروف الخاصة”.

وأكد امتلاكه العديد من الأغاني الجديدة التي سيطرحها خلال العام الحالي.

وتحدث عن تفاصيل أغانيه الجديدة التي يستعد لطرحها خلال الفترة المقبلة، قائلا: “البعض يتخيل أنني طوال الفترة الماضية، التي تغيبت فيها عن الساحة الغنائية، كنت جالساً في منزلي من دون عمل، لكن الحقيقة هي أنني أمتلك حالياً في جعبتي ما يقرب من 70 أغنية، ومن المقرر أن أطرح عدداً كبيراً منها خلال الفترة المقبلة”، ورفض الكشف عن أسباب ابتعاده خلال الفترة الماضية.

وتابع قائلاً: “هناك أسباب عديدة كانت السبب وراء اختفائي عن الساحة في الفترة الماضية، لكن لم يحن بعد الوقت المناسب للكشف عنها، ربما يأتي وقت أكشف فيه عن تلك الأسباب”.

وأعرب محمد فؤاد عن سعادته بإحياء حفل «عيد الحب» في العاصمة اللبنانية بيروت، وقال إن “البداية الحقيقية لعودتي ستكون في لبنان، حيث سأحيي حفلاً بعد فترة غياب طويلة، وعقب ذلك سيكون هناك أكثر من حفل وعمل غنائي جديد في الأسواق الفنية، وبعد بيروت من المقرر أن أطير إلى ألمانيا لإحياء حفل في 17 شباط الحالي”.

ونفى فؤاد تماماً احتضانه للفنان الشعبي عمر كمال، وأوضح أن “البعض اختلط عليه الأمر حين صعد عمر كمال برفقتي في حفلي الأخير بالساحل الشمالي، أنا لم أحتضنه ولم أقدمه فنياً، فعمر كمال كان شخصاً من الجمهور المحب لفني، وأصبح فناناً، وأتمنى له التوفيق دوماً”.

وأعرب فؤاد عن سعادته لاختياره ضمن المشاركين في احتفالية مركز “راشد لأصحاب الهمم”، وقال: “رأيت عملاً إنسانياً على أكمل وجه في خدمة البشرية، منذ أن حضرت معهم مرتين في الإمارات وأنا فخور بما يفعلونه، ولذلك لم أتأخر حين وُجّهت الدعوة لي لمشاركتهم في حفلهم الأخير بدار الأوبرا المصرية”.

    المصدر :
  • صوت بيروت إنترناشونال