الخميس 16 شوال 1445 ﻫ - 25 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مدرب باريس سان جيرمان: نتائجنا الطيبة الأخيرة خففت الضغوط

قال كريستوف جالتييه مدرب باريس سان جيرمان (الجمعة 19-5-2023) إن النتائج الطيبة الأخيرة التي حققها حامل لقب الدوري الفرنسي لكرة القدم خففت من الضغوط الملقاة على كاهله بعد تعثره.

وخسر باريس سان جيرمان، المتصدر بفارق ست نقاط عن لانس صاحب المركز الثاني قبل ثلاث مباريات على نهاية الموسم، ثلاث مرات في أربع مباريات على ملعبه في مارس اذار وأبريل نيسان الماضيين، بينها الخسارة 3-1 أمام لوريان.

ولكن مساعيه للفوز بلقب الدوري للمرة التاسعة في 11 عاما بدت أنها عادت للطريق الصحيح بعد أداء قوي أمام أجاكسيو وتروا في مباراتيه الأخيرتين بالدوري.

وأبلغ جالتييه الصحفيين اليوم الجمعة قبل مواجهة أوكسير صاحب المركز 16 بعد غد الأحد “لست واثقا من حجم الضغوطات الملقاة على عاتقنا، لكنني واثق من قدرتنا على تحقيق النقاط المطلوبة”.

وقال “كوننا لعبنا مباراة ناجحة نوعا ما أمام تروا وفوزنا على أجاكسيو في الجولة الماضية يزيل عنا قدرا من الضغط. لكن اللاعبين اجتهدوا في عملهم طوال الأسبوع”.

وأبدى أسفه للإصابات التي يعاني منها فريقه في خط الهجوم، مشيرا إلى أن الفريق لم يكن قادرا على الاعتماد بصورة دائمة على ثلاثي خط الهجوم ليونيل ميسي وكيليان مبابي ونيمار مجتمعين.

وغاب ميسي ومبابي عن مباريات بالدوري بسبب إصابات بسيطة بينما يغيب نيمار عن المنافسات لنهاية الموسم بعد خضوعه لجراحة في الكاحل في مارس اذار الماضي.

وقال المدرب “فيما يخص ميسي ومبابي ونيمار، بمجرد أن توليت المسؤولية، كان الهدف أن نجمع بينهم داخل الملعب. لسوء الحظ، مع كأس العالم والإصابات والإرهاق، لم نتمكن من استغلال وجودهم خلال الموسم”.

وأضاف “في كل مرة كانوا موجودين فيها داخل الملعب، كان باريس سان جيرمان جيدا للغاية. قدمنا أداء هجوميا مثيرا جدا. لكن ذلك جزء من الموسم”.

    المصدر :
  • رويترز