استمع لاذاعتنا

“وادي الموت” الأميركي يسجل أعلى درجة حرارة على الأرض منذ مائة عام

سجلت منطقة “ديث فالي” أو وادي الموت في الولايات المتحدة الأحد أعلى درجات الحرارة في العالم منذ 2017.

 

ويقع هذا الوادي في كاليفورنيا ويمتد إلى داخل ولاية نيفادا، ويبلغ طوله أكثر من 200 كلم، وعرضه يتراوح بين 10 إلى 20 كلم.

وسجلت بعض محطات رصد الطقس في هذا الوادي الذي يشتهر بحرارته المرتفعة 54 درجة مئوية، في منطقة فرنس كريك، وفق تقرير نشرته شبكة “سي بي أس” الأميركية.

وتشهد درجات الحرارة في جنوب وغرب الولايات المتحدة موجة ارتفاع، ويتوقع أن تمتد هذه الموجة إلى شرق وشمال البلاد في وقت لاحق خلال الأيام المقبلة.

ويعد هذا الوادي صاحب لقب المنطقة التي سجلت فيها أعلى درجات الحرارة على الأرض في 1913، حيث سجل في حينها قرابة 57 درجة مئوية.

 


وتنتج هذه الحرارة عما يسمى “القبة الحرارية” التي تتمركز في الجنوب الغربي من الولايات المتحدة.

وكانت السلطات في ولايات كاليفورنيا وأريزونا وتكساس قد أصدرت تحذيرا يطال 50 مليون شخصا، بينهم 19 مليون شخص سيكونون في مناطق حرارة مرتفعة جدا، حيث ستمتد موجة الحر فوق 1700 ميلا من صحاري الولايات المتحدة.

وستتراوح درجات الحرارة المرتفعة في جنوب وغرب الولايات المتحدة ما بين 43 مئوية و49 مئوية.

ويتوقع أن تستمر موجة الحر اسبوع وستتجه إلى شمال البلاد وفق توقعات الطقس للأحوال الجوية الأميركية.