صور: وضعوا لها مخدر الاغتصاب في مشروبها.. فهكذا كانت النتيجة !

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قامت شابة من مركز البلاد، الاحد، بنشر صورة لها وهي في المستشفى، وكتبت عبر صفحتها الخاصة، انه خلال تواجدها في أحد المطاعم في هود هشارون،توجهت للمراحيض، ولاحقا شعرت بدوخة ثم خثيان.

ثم وقعت ارضا ولم تستطع الوقوف. ووجدت الفتاة نفسها في المستشفى.

وكتبت ان الأطباء وجدوا في دمها مخدر الاغتصاب. وتقول ان احدهم وضع لها المادة في مشروبها دون ان تنتبه.

في التفاصيل، نشرت الشابة غيل غيلزر وهي من مركز البلاد بوست على صفحتها على أحد مواقع التواصل تحذر من خلاله الفتيات من مخدر ال “روهيفينول” حيث قالت بأن هذا المخدر أدخل الى كأسها وأدى إلى علاجها في المشفى لمدة خمس ساعات متتالية.وحذرت الفتيات بالقول :” لا تقلن أن هذا لن يحدث لي ” .

هذا وارفقت الشابة صورتها وهي في المشفى وكتبت انها عند تواجدها في احد المقاهي في منطقة هود هشارون كانت تشعر بالامان لانها ترتاد المقهى بشكل دائم .. وقالت انها تركت مكانها بعد توجهها الى المراحيض .

وكانت هادئة بدون ضغوطات وانها ليست مريضة .

ولكن فجأة شعرت بدوخة ثم غثيان. ثم وقعت ارضا ولا تستطع الوقوف.

وقالت: “لم اشعر بشيء. ولحسن حظي اني اعرف نفسي . الصديقة التي رافقتني كانت يقظة فانتبهت ان شيئا غريبا يحدث لي ، ولم تسمح لاي شخص من الاقتراب مني. اتصلت بالاسعاف وبعد 5 ساعات وانا في المستشفى ، وانا اشعر بانني رأس بدون جسم ، بدون اي شعور. وانا مزودة بكل المساعدات الطبية. وبعدها قام الاطباء بابلاغي انهم وجدوا في دمي مادة روهيبنول. مخدر مهدئ – مخدر الاغتصاب”.

“هذا حدث لي ولم اكن اتوقع ان يحدث لي ابدا. كان لي نصيب ان صديقتي كانت معي وانتبهت لتصرفاتي وعرفت (وضعوا لي شيئا في مشروبي) اثناء عدم انتباهها هي ايضا.

تقول للبنات: “انتبهن جيدا، لا تثقن بأي شخص. ولا تتركن مشروبات على الطاولة دون الانتباه اليها. لا يوجد شخص محصن”.

وكالات

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً