الثلاثاء 8 ربيع الأول 1444 ﻫ - 4 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

يوفنتوس يسقط بفخ التعادل السلبي مع سامبدوريا

تعادل يوفنتوس بدون أهداف مع مضيفه سامبدوريا (الاثنين 22-8-2022) في مباراته الثانية بدوري الدرجة الاولى الإيطالي لكرة القدم هذا الموسم، حيث كان صاحب الأرض الأقرب للتسجيل عندما سدد مهدي ليريس في القائم في بداية المباراة.

وسدد الفرنسي ليريس الكرة الوحيدة على المرمى لسامبدوريا في الدقيقة السابعة، لكنها اصطدمت بإطار المرمى بعد أن غير الحارس ماتيا بيرين اتجاهها.

وكان بإمكان خوان كوادرادو لاعب يوفنتوس التمرير إلى دوسان فلاهوفيتش غير المراقب في الدقيقة 15 بعدما استخلص الكرة من المدافع توماسو أوجيلو لكنه قرر التسديد ليتصدى الحارس لمحاولته.

واعتقد الفريق القادم من تورينو أنه افتتح التسجيل أخيرا عندما حول أدريان رابيو تمريرة من فلاهوفيتش إلى الشباك في الدقيقة 65 لكن تم إلغاء الهدف بداعي التسلل.

وكان الوافد الجديد فيليب كوستيتش قريبا من منح الفوز ليوفنتوس بتسديدة قوية في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدل الضائع لكن الحارس إميل أوديرو أبعدها ببراعة.

وأبلغ ماسيميليانو أليجري مدرب يوفنتوس خدمة دازون للبث “لم تهتز شباكنا في أول مباراتين، قدمنا أداء جيدا في الشوط الأول، وقمنا بعمل جيد بعد الاستراحة.

“للأسف في كرة القدم لا يمكننا العودة إلى الماضي”.

وبعد حصول سامبدوريا على أول نقطة هذا الموسم، قال أوديرو لدازون إنه اجتهد في التدريبات للحفاظ على شباكه في الدقائق الأخيرة.

وتابع “هذا التعادل بمذاق الفوز. تعادلنا مع فريق قوي”.

ويستضيف يوفنتوس، الذي يملك أربع نقاط، روما يوم السبت المقبل بينما يسافر سامبدوريا الذي يملك نقطة واحدة إلى سالرنيتانا يوم الأحد.

وفي وقت سابق، هز كريس سمولينج الشباك في الدقيقة 65 ليمنح روما الفوز 1-صفر على كريمونيزي.

وتلقى فريق المدرب جوزيه مورينيو ضربة أخرى بعد إصابة نيكولو زانيولو في الكتف، لينضم إلى جورجينيو فينالدم الذي تعرض لكسر في الساق في التدريب.

وكتب زانيولو في حسابه في انستجرام “بالنسبة لمن كان يأمل في إصابة خطيرة… أراكم بعد ثلاثة أسابيع”.

    المصدر :
  • رويترز