الأحد 14 رجب 1444 ﻫ - 5 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أبرزها التدخين والكافيين.. تعرف على أبرز معوقات امتصاص الكالسيوم داخل الجسم

يصنف الكالسيوم على أنه من بين أهم المعادن فائدة لصحة العظام، حيث يلعب دوراً مهماً في العديد من الوظائف الأساسية لجسم الإنسان.

فإضافة لحاجة الجسم إلى الكالسيوم لبناء العظام والحفاظ على قوتها، فهو أيضاً يحتاجها لتنشيط عمل القلب والعضلات والأعصاب بشكل صحيح.

ووفقاً لموقع “ويب طب”، فإن من أهم وأبرز معوقات امتصاص الكالسيوم هذه هي الآتية:

العلاج بالكورتيكوسترويدات
إن العلاج بالأدوية الحاوية على الكورتيكوسترويد قد يكون لها دور هام في إعاقة امتصاص الكالسيوم وخصوصًا عند استخدامها لمدة طويلة نوعًا ما، أيّ قد يبلغ استخدامها حوالي 6 أسابيع فأكثر، عندها لا بدّ للمستخدم أن يُعوض كميات الكالسيوم التي لم يقم الجسم بامتصاصها.

الطعام الغني بالصوديوم
من الجدير بالعلم أن الصوديوم يزيد من كمية الكالسيوم التي يتم إفرازها عن طريق البول، لذلك في حال تناول الفرد الأطعمة الغنية بالملح يجب عندها أن يقوم بتناول المزيد من الكالسيوم من أجل تعويض نقصه.

تناول كمية مفرطة من البروتين
تكمن أهمية استخدام البروتين الزائد للجسم من أجل الحصول على كميات إضافية من الطاقة، ولكن لا بدّ من الإشارة إلى أن في حال حرق البروتين عندها سيتم إنتاج الكبريتات، والكبريتات بدورها تزيد من كميات الكالسيوم التي يتم إفرازها عن طريق البول، وهذا قد يُقلل من كمية الكالسيوم في الجسم في بعض الأحيان.

دواء الأوكسالات (Oxalate)
لا بدّ من التنويه إلى وجود علاقة مرتبطة بالأوكسالات والكالسيوم، فالأوكسالات بدوره يقوم بزيادة كميات الكالسيوم المفقودة من خلال إخراج البراز.

تناول أطعمة غنية بالفسفور
الذي يُطلق عليه في بعض الأحيان باسم الفوسفات، أو حامض الفسفوريك، والجدير بالبيان أن الفسفور الموجود في المشروبات الغازية والأطعمة المصنعة مثلًا من المحتمل أن يتداخل مع كميات الكالسيوم التي يجب امتصاصها.

شرب الكحول
إن التناول المفرط للمشروبات الكحولية من الممكن أن يتداخل مع توازن الكالسيوم، وذلك من خلال تثبيط الإنزيمات التي تقوم بتحويل فيتامين د غير النشط إلى فيتامين د النشط.

ومن الجدير بذكره أن فيتامين د يُحسن امتصاص الكالسيوم، وتثبيط إنتاجه يُعد معوقًا لامتصاص الكالسيوم.

الإفراط في تناول الكافيين
إن الإفراط في تناول الكافيين قد يُؤدي إلى زيادة إفراز الكالسيوم كل من البول والبراز.

التدخين والتوتر وقلة ممارسة التمارين
إن عوامل نمط الحياة هذه لها دور كبير في المساهمة في عدم قدرة الجسم على امتصاص الكالسيوم بكفاءة وبالكميات اللازمة التي يحتاجها الجسم.

أدوية تتداخل مع امتصاص الكالسيوم
المضادات الحيوية.
أدوية علاج هشاشة العظام.
مدرات البول.
أدوية علاج ارتفاع ضغط الدم.
الملينات.
مضادات الحموضة.
الأدوية المضادة للتشنج والنوبات.

نصائح للحصول على المزيد من الكالسيوم
من أجل زيادة امتصاص الجسم للكالسيوم والحصول على الكميات اللازمة منه لا بدّ للفرد من اتباع بعض النصائح والإجراءات التي تُساعده على ذلك، ومن أهمها:

إدخال منتجات الألبان في النظام الغذائي اليومي الخاص بالفرد.
تناول الخضروات ذات الأوراق الخضراء، مثل: البروكلي، والملفوف، والسبانخ، وغيرها.
تناول المزيد من الأسماك.
استبدال اللحم ببعض الوجبات والأطعمة الأخرى، مثل: التمر، والتوفو.
تناول وجبات خفيفة من المكسرات والتي تُعد غنية بالكالسيوم، مثل: اللوز، أو الجوز البرازيلي.
الحد من تناول الكافيين، والمشروبات الكحولية، والمشروبات الغازية أيضًا.
وضع بذور السمسم على كل من الخضار والسلطات إن أمكن ذلك.

الحالات الآتية تُعد من أهم وأبرز الحالات التي تتطلب وتحتاج إلى الكالسيوم الإضافي:

النساء بعد مرحلة سن اليأس.
النساء اللواتي يُعانينّ من انقطاع الطمث.
الأفراد الذين يُعانون بشكل شديد من عدم تحمل اللاكتوز، أو المعاناة من حساسية البقر.
النباتيون.