الأثنين 11 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 5 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أمريكا تبدأ اختبار علاج لجدرى القرود فى أفريقيا

أعلنت الصحة الأمركية بدء التجارب السريرية على عقار TPOXX المضاد للفيروسات لعلاج الأشخاص المصابين بـ جدرى القرود فى وسط أفريقيا، بحسب موقع “Health”.

ودواء TPOXX المضاد للفيروسات معتمد فقط لعلاج الجدرى، لكن الأطباء يستخدمونه لعلاج العدوى أثناء تفشى مرض جدرى القرود عالميًا.

وستوفر التجربة السريرية الجديدة، التى مقرها جمهورية الكونغو الديمقراطية، أول دليل على ما إذا كان TPOXX علاجًا جيدًا لجدرى القرود.

وقال الدكتور أنتونى فاوتشى، مدير المعهد الوطنى الأمريكى للحساسية والأمراض المعدية: “لقد تسبب جدرى القرود فى عبء ثقيل من المرض والوفاة بين الأطفال والبالغين فى جمهورية الكونغو الديمقراطية، وهناك حاجة ماسة إلى تحسين خيارات العلاج”.

وأضاف “ستسفر هذه التجربة السريرية عن معلومات مهمة حول سلامة وفعالية TPOXX لجدرى القرود”.

وقد أبلغت منظمة الصحة العالمية (WHO) عن 68.900 حالة مؤكدة من جدري القرود و25 حالة وفاة في 106 دول من يناير إلى أوائل أكتوبر، خلال الفاشية الحالية.

وتتشابه الفيروسات التى تسبب جدرى القرود والجدرى، ويستهدف TPOXX بروتينًا موجودًا فى كليهما لعرقلة انتشارهما عن طريق منع جزيئات الفيروس من الخروج من الخلايا البشرية، وفقًا لبيان صحفى صادر عن معاهد الصحة الوطنية الأمريكية.

وستسجل التجربة السريرية ما يصل إلى 450 من البالغين في الكونغو والأطفال المصابين بعدوى جدري القرود المؤكدة معمليًا.

سيتم تعيين المشاركين بشكل عشوائي لتلقي كبسولات TPOXX أو دواء وهمي مرتين يوميًا لمدة 14 يومًا.

تسبب فيروس جدري القردة في حدوث حالات متفرقة وتفشي المرض منذ السبعينيات، خاصة في مناطق الغابات المطيرة في وسط أفريقيا وغرب أفريقيا.

يشارك المعهد الوطني الأمريكي للحساسية والأمراض المعدية والمعهد الوطني للبحوث الطبية الحيوية في جمهورية الكونغو الديمقراطية في قيادة التجربة، وتشمل المؤسسات المتعاونة الأخرى المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، والتحالف من أجل العمل الطبي الدولي، ومنظمة الصحة العالمية.

    المصدر :
  • مواقع إلكترونية