الأثنين 7 ربيع الأول 1444 ﻫ - 3 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

إلامَ تشير رائحة الأسيتون المنبعثة من فم مريض السكّري؟

أفادت الجمعية الألمانية لعلاج السكري بأن رائحة الأسيتون المنبعثة من فم مريض السكري تشير إلى وجود خلل ما.

وأشارت الجمعية الى أن هذا الخلل يكون في التمثيل الغذائي نتيجة للسكر الزائد بشدة.

وعندما لا تُضبَط نسبة السكر بالدم، ولا يقوم الجسم بإنتاج ما يكفي من أنسولين لتحطيم الجلوكوز لا يصل إلى الخلايا ما يكفي من الطاقة، فيقوم بحرق الدهون، ويؤدي ذلك إلى إطلاق مادة كيميائية مركّبة تسمّى الكيتون، وهي تحتوي على الأسيتون الذي يُستخدم في إزالة طلاء الأظافر.

كما لفتت إلى أن رائحة الفم تشبه حينئذ رائحة التفاح الفاسد أو مزيل طلاء الأظافر، مشيرةً إلى أن هذه الرائحة عادة ما تكون مصحوبة بعطش شديد وغثيان ودوار وإعياء والتنفس العميق والقسري واضطرابات الوعي.

هذا وشدّدت الجمعية على ضرورة أخذ هذه الأعراض على محمل الجد؛ نظرًا لوجود خطر حدوث غيبوبة السكري، والتي تهدد الحياة.

وأكدت أنه ينبغي نقل المريض إلى المستشفى على وجه السرعة للخضوع للرعاية الطبية في العناية المركزة.

    المصدر :
  • العين الإخبارية