الثلاثاء 5 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 29 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

إليكم ما يفعله الأكل في وقت متأخر بصحّتنا

كشف باحثون عن الآلية الكامنة وراء ارتباط تناول الطعام في وقت متأخر من الليل بزيادة الوزن ومرض السكري. ووجدت الأبحاث ‏أنّ وقت الأكل المتأخر يعطّل إيقاعات الساعة البيولوجية التي تتحكم في توازن الطاقة داخل الجسم‎.‎

ولم تكن هذه الآلية مفهومة من قبل، رغم وجود ملاحظات على العلاقة بين تناول الطعام وزيادة الوزن ومرض السكري‎.‎

وبحسب الأبحاث التي أجريت في جامعة نورث وسترن بولاية إلينوي، النهار هو الوقت المثالي لتناول الطعام، عندما يكون تبديد ‏الجسم للطاقة كحرارة هو الأمثل‎.‎

ووفقاً لموقع “ساينس دايلي”، عندما يستهلك الجسم حمية غذائية عالية الكربوهيدرات والدهون وفي وقت متأخر من الليل فإن الساعة ‏البيولوجية تضطرب، فهي حساسة لتوقيت الأكل، ومن المفهوم أن البدانة ترتبط بالنوم لسبب يتعلق بحساسية الأنسجة الدهنية للوقت‎.‎

ويعتقد الباحثون دورة الكرياتين غير المجدية هي السبب وراء تخزين الطاقة داخل الأنسجة الكيميائية، ويقوم جزيء الكرياتين ‏بمساعدة الخلايا على إطلاق الطاقة، وعند اضطراب الساعة البيولوجية تصبح فاعليته غير مجدية‎.‎