الثلاثاء 16 رجب 1444 ﻫ - 7 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

احذر من دخول المنزل بالحذاء

يحذر خبراء اللياقة البدنية من دخول المنزل بـ”الحذاء الخارجي”، لأنه يحتوي على كمية كبيرة من البكتيريا يمكن أن يصل عددها إلى حوالي 500 ألف جرثومة، بعد ارتداء الحذاء لمدة 3 أسابيع.

وكان فريق من جامعة هيوستن قام بإجراء دراسة عن علم الأحياء الدقيقة، أثبتت أن 45% من الأحذية التي تم إجراء البحث عليها تحتوي على عدد كبير من البكتيريا التي تهاجم المضادات الحيوية، والتي لا يصلح معها أي علاج والتي بسببها تنتشر الأمراض مثل:

1- التهاب الأمعاء الشديد.

2- الفشل الكلوي وتسمم الدم.

3- التهابات المجاري البولية.

4- ألم في البطن يصحبه إسهال شديد.

كما أن بكتيريا كلوستريديوم ديفسيل والمعروفة بالمطثية العسيرة، من أنواع البكتيريا المعوية غير الضارة، والخطير هو أن بعض سلالات هذه البكتيريا مقاومة للمضادات الحيوية، والإصابة بها يمكن أن يؤدي إلى حدوث اضطرابات في الفلورا المعوية، ما يؤدي بدوره إلى حدوث التهاب في الأمعاء مترافق بحالات إسهال شديدة بسببها.

كما أوضح أن المراحيض العامة هي المصدر الرئيسي لانتقال الجراثيم لأسفل أحذيتنا، فمياه الصرف الصحي هي المكان المفضل لانتشار الكائنات الدقيقة، ووفقا لنتائج الاختبار التي قامت بها على 224 مرحاضا، تبين أن 45 منها ملوثا ببكتريا ليستريا وهي بكتيريا لاهوائية تستطيع العيش بدون أوكسجين، وتسبب مرض الدوار.

ووجدت الدارسة أن أحذية الأشخاص الذين زاروا هذه المراحيض هي الأكثر تلوثا ببكتيريا ليستريا. مشيرة إلى أن الأحذية التي كانت فيها حواف النعال أعمق، كانت نسبة البكتيريا العالقة فيها أعلى.