الجمعة 11 ربيع الأول 1444 ﻫ - 7 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الضغط المرتفع.. أبقوا هذه الأطعمة في أدنى مستوياتها!

تُعدّ الإصابة بارتفاع ضغط الدم مسبّبًا أساسيًا لعدد من المشاكل الصحية الحادة مثل النوبات القلبية والسكتة. ومن المعروف أنّ النظام الغذائي والاطعمة التي نتناولها تحدد ما اذا كان الشخص عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم. وهناك أطعمة أسوأ من غيرها.

اذ إن تناول الكثير من الملح يرفع ضغط الدم. لهذا السبب إنّ أي غذاء يحتوي على كميات كبيرة من الملح يجب أن يُزال من النظام الغذائي. في هذا الاطار، تحدّثت احدى الاختصاصيات لموقع اكسبرس البريطاني عن كيفية اتباع نظام غذائي صحي.

الطبيبة “سارة جارفيس”، شرحت أنّ فائض الملح في النظام الغذائي هو مسألة صحية عالمية كبيرة، لافتةً الى أن انخفاضًا باستهلاك الملح بنسبة الثلث قد تمنع حوالي ٨ آلاف وفاة مبكرة في بريطانيا.

“الملح يرفع ضغط الدم، وضغط الدم المرتفع قد يسبّب أمراض القلب، والنوبات القلبية والسكتة”، وفق الاختصاصية.

إنّ ما يزيد عن ٩ ملايين شخص يعانون حاليا من الضغط المرتفع في المملكة المتحدة، وسط ارتفاع في الأرقام منذ عام ٢٠٠٥. ووفق التقديرات، إن ٧ من أصل ١٠ أشخاص مصابين بالضغط المرتفع، يبقون من دون تشخيص وعلاج.

غير أن بعضًا من الأطعمة المفضلة في العالم قد تزيد الأمر سوءًا. حيث حذّرت الطبيبة بشكل خاص من تناول كميات كبيرة من لحم الخنزير المقدد (بايكون) ولحم الخنزير والنقانق، نظرًا لاحتوائها على كميات كبيرة من الملح، مشددةً: “أبقوا اللحوم المعالجة في أقل مستويات ممكنة”.

في الاطار نفسه، شاركت د.جارفيس نصائح أخرى للتقليل من استهلاك الملح، أبرزها تجنّب إضافة الملح الى كل أصناف الطعام في المنزل، واستخدام الأعشاب والبهارات وعصير الليمون بدلًا منه لإضافة النكهة الى الأطباق.

الى ذلك، توجهت الطبيبة الى القرّاء قائلة: “لا تظنوا ان الملح الصخري والانواع الأخرى هي أفضل للصحة، فإن بعض شركات التصنيع تنشر معلومات مضلّلة”، مؤكدةً أن جميع هذه الأنواع تحتوي على كمية الصوديوم نفسها.