الأثنين 7 ربيع الأول 1444 ﻫ - 3 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

العنب الأخضر أم الداكن.. أيّهما أكثر احتواءً على الفوائد؟

العنب هو من أشهر الفواكه الصيفية وألذّها. وبالإضافة الى مذاقه اللذيذ واستخداماته المتنوعة، يحتوي العنب على فوائد صحية كبيرة على غرار مختلف الفواكه الأخرى.

في هذا السياق، أشارت الدكتورة “نوريا ديانوفا”، خبيرة التغذية الروسية، الى أن العنب الداكن يحتوي على مواد مفيدة أكثر مقارنة بالعنب الأخضر.

ولفتت الخبيرة، في مقابلة مع Gazeta.Ru، إلى أن العنب الداكن اللون يحتوي على نسبة عالية من مضادات الأكسدة والفلافونويد، التي تحمي الجسم من العواقب السلبية الناجمة عن سوء التغذية، موضحةً أن تناول العنب لا يساعد على علاج مختلف الأمراض المزمنة، بيد أنه قادر على دعم الحالة الصحية للجسم. وتحتوي أنواع العنب الداكنة على نسبة عالية من مضادات الأكسدة، التي تساعد على إطالة شبابية الجسم وتبطء عمليات الالتهاب.

وتقول: “بفضل احتواء العنب على مادة البوليفينول، يخفض مستوى الكوليسترول ويقل خطر تراكم لويحات الكوليسترول. لذلك يمكن اعتبار العنب وسيلة جيدة للوقاية من تصلب الشرايين”.

في السياق نفسه، أشارت الخبيرة إلى أنه في بعض الأحيان يمكن تناول العنب مع بذوره، حيث بعد مضغها جيدا يحصل الجسم على مواد مغذية مفيدة أكثر. ولكن على من يعاني من مرض السكري ومرض الكبد الدهني تجنب تناول العنب.

إذ إنّ المشكلة تكمن في أن العنب يحتوي على نسبة عالية من الفركتوز، لذلك لا ينصح بتناول أكثر من 100 غرام في المرة الواحدة. ويفضّل تناول العنب كوجبة خفيفة. كما يمكن تناوله مع المكسرات أو جبن القريش، ما يمنع ارتفاع مستوى السكر في الدم بصورة حادة.

    المصدر :
  • روسيا اليوم