برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بعد كورونا وجدري القرود.. فيروس مرعب يعاود الانتشار من جديد!

أعلنت منظمة الصحة العالمية الأسبوع الماضي عن حالتين يشتبه في إصابتهما بفيروس ماربورغ في غانا.

وقالت المنظمة إن معدلات الوفاة في الإصابة بفيروس ماربورغ تراوحت بين 24% و88% في موجات التفشي السابقة، موضحة أن النسبة تعتمد على سلالة الفيروس وأسلوب مواجهة الحالات.

وفي متابعة لأخبار الفيروس المباغت، كشفت هيئة الصحة في غانا رسمياً الأحد “اكتشاف حالتي إصابة بفيروس ماربورغ، وهو مرض شديد العدوى شبيه بالإيبولا، بعد أن ثبتت إصابة شخصين بالفيروس ووفاتهما هذا الشهر”.

جاءت نتيجة الاختبارات التي أقيمت في غانا إيجابية، لكن تم التحقق من النتائج من مختبر في السنغال حتى يتم اعتبار الحالات مؤكدة، وفقا لمنظمة الصحة العالمية”.

نتائج مؤكدة

من جهتها، قالت هيئة الصحة في غانا في بيان إن “مزيداً من الفحوص في معهد باستور في دكار بالسنغال أكدت النتائج”

وأضافت، “نعمل على الحد من أي خطر لانتشار الفيروس بإجراءات منها عزل جميع المخالطين الذين تم تحديدهم”، مشيرة إلى أنه “لم تظهر أي أعراض على أي منهم حتى الآن”.

التفشي الثاني

يعد هذا هو التفشي الثاني لماربورج في غرب إفريقيا. وحصل اكتشاف أول إصابة بالفيروس العام الماضي في غينيا ولم يتم بعدها اكتشاف أي حالات أخرى.

ما هو ماربورغ؟

فيروس ماربورغ هو فيروس حمى نزفية فيروسية ينتمي إلى عائلة الفيروسات الخيطية، يسبب فيروس ماربورغ (مارف) داء فيروس ماربورغ لدى الإنسان والرئيسات غير البشرية، وهو شكل من أشكال الحمى النزفية الفيروسية.

يعتبر الفيروس شديد الخطورة، صنفته منظمة الصحة العالمية من مجموعة المخاطرة المُمرِضة 4 (تتطلب المستوى الرابع من مكافئ الاحتواء).

في الولايات المتحدة، تصنفه معاهد الصحة الوطنية الأمريكية/المعهد الأمريكي للحساسيه والأمراض المعديه على أنه من مسببات الأمراض ذات الأولوية تصنيف أ.

وتصنفه مراكز مكافحة الأمراض واتقائها على أنه عامل إرهاب بيولوجي تصنيف أ، يُصنف أيضًا أيضًا كعامل بيولوجي لمراقبة الصادرات من قبل مجموعة أستراليا.