السبت 4 ربيع الأول 1444 ﻫ - 1 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

حقاً مزعجة.. 6 أسباب تجعل البعوض يستهدفك دون غيرك!

يعاني الكثيرون خاصة في فصل الصيف من الانتشار الكثيف للبعوض، والتعرض للدغاتهم خاصة خلال النوم، ما يسبب حكة مزعجة وتورماً في بعض الأحيان.

ووفقاً لموقع “ويب طب”، فإن أبرز أسباب التعرض للإصابة بالناموس دون غيرك هي:

1. الحمل
قد تشعر الحامل أنها أكثر عرضة للسعات الناموس من غيرها وهذا الأمر حقيقي، فمن المعروف أن المرأة خلال فترة الحمل وفي مراحل متقدمة منه تنتج عن طريق الزفير كمية أكبر من ثاني أكسيد الكربون بحوالي 21% مقارنة مع الآخرين، وهذا ما يجعلها أكثر عرضةً للإصابة بلسعات الناموس.

أما السبب الثاني لذلك يعود إلى الروائح المتطايرة التي ينتجها جسم الحامل، والتي تعمل بدورها على جذب البعوض.

2. التعرق الزائد
إن ممارسة النشاط البدني ينتج عنه تعرق زائد للجسم مع إفراز حمض اللاكتيك (Lactic acid)، وهو مادة تجذب البعوض بشكل كبير، لذا حاول التخلص من هذا العرق وتخفيف درجة حرارة جسمك.

3. فصيلة الدم
إن كانت فصيلة دمك O فأنت من المفضلين لدى البعوض، حيث أن البعوض يفضل نوع وفصيلة معينة من الدم تمامًا مثلما تفضل أنت نوع معين من الأطعمة.

4. جيناتك تجذب الناموس
وجد أن جينات الشخص قد تؤثر على إمكانية جذب البعوض له، إذ إن بعض الأشخاص ينتجون بشكل طبيعي طارد للناموس، في حين أن البعض الآخر لا يفعل ذلك تبعًا لجيناتهم.

5. رائحة القدمين
بعض أنواع الناموس يفضل رائحة القدمين النتنة أكثر من أي شيء آخر، لذلك تأكد من غسل قدميك جيدًا قبل الذهاب إلى النوم.

6. شرب الكحول
إن شرب الكحول والبيرة يؤدي إلى إفراز الجسم بعض المواد التي تجذب بدورها الناموس بشكل أكبر، وذلك مقارنة مع الأشخاص الذين لم يتناولوها، أو تناولوا الماء فقط.

طرق التعامل مع الناموس
من الصعب تجنب بعض هذه الأسباب، ولكن قد تستطيع تقليل لسعات الناموس من خلال اتباع الإرشادات التالية:

وضع الأقراص الطاردة للناموس في غرف المنزل.
ارتداء ملابس ذات أكمام طويلة لتغطية أكبر مساحة ممكنة من الجلد.
النوم تحت الناموسية.
إبقاء النوافذ والأبواب مغلقة لضمان عدم دخول الناموس إلى المنزل.
استخدام الكريم الطارد للناموس ووضعه على الجلد.