الجمعة 4 ربيع الأول 1444 ﻫ - 30 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

علامات يجب التنبه لها اذا كان طفلك مصابًا بالربو!

ينتشر مرض الربو بين البالغين والأطفال على حد سواء، ويعتبر أكثر صعوبة لدى الأطفال لا سيما أثناء حدوث النوبات. ولعل ضيق التنفس هو أبرز عرض لهذه الحالة الصحية.

وخلال نوبة الربو، يواجه المريض صعوبة في التنفس، حيث تبدأ الأنابيب الرئيسية التي تؤدي إلى الأكياس الهوائية في رئتيه بالارتعاش والتقلص والانتفاخ، ما يجعل من الصعب إخراج الهواء والتنفس، ثم يبدأ الجسم في التنفس والسعال كوسيلة لإخراج الهواء من الرئتين.

يعد الربو أكثر الأمراض المزمنة شيوعًا عند الأطفال، ووفقًا للمراكز الأميركية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC)، يُقدر أن طفلًا واحدًا من كل 12 طفلًا في الولايات المتحدة يعاني من الربو، وأن طفلًا واحدًا من كل طفلين مصابين بالربو يعاني من نوبة ربو كل عام.

كيف تبدو نوبة الربو عند الطفل؟
أحيانًا يكون من الصعب تحديد العلامات المبكرة التي تشير إلى إصابة طفلك بنوبة ربو، لكن غالبا يعاني من حكة، وعيون دامعة، وانسداد في الأنف، ولا يكون نشيطًا كالمعتاد.

ونقل موقع childrens عن الدكتور فولاشاد أفولابي، اختصاصي أمراض الرئة للأطفال، قوله إن العلامات الأكثر وضوحًا لقرب حدوث نوبة الربو عند الأطفال تشمل ما يلي:

– سعال.

– ضيق في التنفس.

– مشاكل في الصدر.

– ضيق في الحلق.

– صفير.

ويوضح أفولابي: “نقول دائماً احترس من السعال، وغالباً لا يكون قاسياً يصاحبه أزيز بل قد يكون سعالاً خفيفاً”.

ومن الممكن أن يصاب الأطفال بنوبات الربو في الليل، إذ تشير نوبات احتدامه إلى أن الربو لدى طفلك لا يمكن السيطرة عليه بشكل جيد.

ويقول أفولابي: “عندما يسعل الطفل أو تظهر عليه أعراض أخرى للربو أثناء النوم، يكون أكثر عرضة للإصابة بمشاكل الربو”.

أعراض نوبة الربو الحادة لدى الأطفال

إذا كان الطفل المصاب بالربو غير قادر على التنفس أو التحدث بجمل كاملة أو إذا تغير لون جلد الطفل، فإنه يعاني من نوبة حادة ويجب نقله إلى المستشفى على الفور.

    المصدر :
  • العين الإخبارية