السبت 11 ربيع الأول 1444 ﻫ - 8 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

علامة تحذيرية على الوجه قد تُنذر بارتفاع مستويات الكوليسترول!

يُعتبر ارتفاع مستويات الكوليسترول حالةً صحية قد تودي إلى مشاكل صحية أكثر تعقيدًا إذا لم تُعالج في الوقت المناسب. وتعني هذه الحالة أنّ لديك الكثير من مادة دهنية اسمها كوليسترول موجودة في الدم. وغالبًا لا تُظهر هذه الحالة أية عوارض، ما يزيد صعوبة تشخيصها، غير أن هناك عارضًا قد يظهر على الوجه.

الكوليسترول المرتفع ينتج عادة عن عادات مرتبطة بأسلوب الحياة مثل تناول الكثير من الطعام الذي يحتوي على الدهون، وعدم ممارسة الرياضة، ما يؤدي الى تراكم الكوليسترول في الأوعية الدموية، وبالتالي انسدادها. الأمر الذي يزيد احتمال الإصابة بمشاكل القلب والسكتات.

معظم الأشخاص لن يدركوا أنّ لديهم مستويات عالية من الكوليسترول إلى أن يُجروا اختبارًا للدم. حيث سيقترح طبيبك أن تقوم بذلك، إذا اعتقد أنك معرّض للإصابة نظرًا لعوامل مثل العمر والوزن او حالات صحية أخرى مثل السكري وضغط الدم المرتفع.

غير أنه وفقًا لخبراء صحة الجلد، هناك حالة صحية غالبًا ما تكون موجودة بين أشخاص يعانون من مستويات كوليسترول مرتفعة. وتُسمّى هذه الحالة “زانثلازما” او بالانكليزية Xanthelasma، وهي حالة تسبّب زيادات صفراء مسطّحة على جفن العين.

غالبًا ما تُلاحَظ هذه الحالة لدى الأشخاص المصابين بارتفاع مستوى الكوليسترول أو مستويات دهون أخرى في الدم.

ووفق الخبراء، فإنّ حوالي نصف المصابين بـ “زانثلازما” لديهم كميات كبيرة من الدهون في الدم، مثل الكوليسترول أو الدهون الثلاثية. وتتجلّى هذه الحالة من خلال بقع أو نتوءات صفراء-برتقالية.

وبمجرّد الإصابة بها، لا تختفي هذه البقع في العادة وحدها. بل إنها، على العكس، تكبر ويزداد عددها. وتظهر بشكل شائع على جفن واحد أو الجفنين معًا لا سيما لجهة الأنف.

الحالة ليست بالعادة مثيرةً للحكّة، وغالبًا ما تحدث في منتصف العمر. والأطباء سيقترحون تغييرات في أسلوب الحياة لخفض الدهون في الدم كطريقة لعلاج الحالة، من بينها: خفض استهلاك المأكولات الدهنية، ممارسة الرياضة، الإقلاع عن التدخين، وتخفيف استهلاك الكحول.

أمّا الأطعمة التي ترفع مستويات الكوليسترول فتتضمّن اللحوم المعالَجة، والنقانق، والزبدة، والكريمة وبعض انواع الجبن كالشيدير، والحلويات، والبسكويت.