الخميس 3 ربيع الأول 1444 ﻫ - 29 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

فاكهة تخفض السكر بالدم بنسبة 35%

توصلت دراسة طبية حديثة، إلى أن عصير التوت البري الأزرق يخفض نسبة السكر في الدم بحوالي 35% ما يمنع المضاعفات الخطيرة لدى مرضى السكري.

ولفتت الدراسة التي نشرتها المجلة الدولية للسمنة في كندا، وأوردتها صحيفة ”ديلي إكسبرس“ البريطانية اليوم الخميس، إلى أن هذا العصير يخفض نسبة السكر لدى مرضى السكري ”فئة-2“ الذي ينتج عن خلل في طريقة إنتاج الجسم للأنسولين.

وأوضحت أن الدور الأساسي للأنسولين يتمثل في تنظيم نسبة السكر في الدم، وأنه في غياب الأدوية المناسبة يمكن أن يرتفع السكر في الدم إلى مستويات خطيرة.

وحددت الدراسة عددًا من العناصر الغذائية التي يمكن أن تخفض مستويات السكر في الدم، مشيرة إلى أنها استندت إلى تجربة على الفئران وشملت عصير التوت البري الأزرق.

وقالت الدراسة: ”أظهر العصير المستخرج من التوت الأزرق في أمريكا الشمالية، المحول حيويًا مع البكتيريا من قشرة الفاكهة، إمكانات قوية كعامل مضاد للسمنة ومضاد لمرض السكري ما يدل على انخفاض نسبة الجلوكوز في الدم بنسبة 35%“.

وأوضح مؤلف الدراسة، الدكتور بيير حداد، أستاذ علم العقاقير في كلية الطب بجامعة مونتريال الكندية: ”تُظهر نتائج هذه الدراسة بوضوح أن عصير التوت المتحول حيويًا له إمكانات قوية لمكافحة السمنة والسكري.. كما يمثل عصير العنب المتحول حيويًا عاملًا علاجيًا جديدًا؛ لأنه يمنع ارتفاع السكر في الدم لدى الفئران المصابة بداء السكري، ويمكن أن يحمي الفئران الصغيرة في مرحلة ما قبل السكري من الإصابة بالسمنة ومرض السكري“.

وأشار إلى أن فريقا من العلماء اختبر تأثير عصير التوت المتحول حيويًا على مجموعة من الفئران المعرضة للسمنة ومقاومة الأنسولين ومرض السكري وارتفاع ضغط الدم، مضيفًا أن دمج عصير التوت المتحول حيويًا في الفئران أدى إلى تقليل تناول الطعام ووزن الجسم.

وقال الدكتور حداد، وهو أيضًا مدير فريق بحث أدوية السكان الأصليين المضادة للسكري في جامعة مونتريال: ”كانت هذه الفئران نموذجًا ممتازًا يشبه إلى حد بعيد السمنة والسكري من النوع 2 المرتبط بالسمنة لدى البشر“.

وأضاف: ”قد يؤدي تحديد المركبات النشطة في عصير التوت المحول حيويًا إلى اكتشاف جزيئات جديدة واعدة مضادة للسمنة ومضادة لمرض السكر“.

وبالنسبة لتأثير منتجات التوت الأزرق على مرض السكري، قال البروفسور تيري فونغ من جامعة مونتريال والمشارك في الدراسة: ”إن استهلاك عصير التوت المخمر تدريجيًا أدى إلى خفض مستويات الجلوكوز المرتفعة في الدم لدى الفئران المصابة بداء السكري.. وبعد ثلاثة أيام انخفضت مستويات السكر في الدم لدى فئران التجربة بنسبة 35%“.