الخميس 12 محرم 1446 ﻫ - 18 يوليو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

كبار السن وعزل كورونا..دراسة تكشف "مفاجأة"

كشفت دراسة حديثة استطلعت التزام المواطنين بالإجراءات الاحترازية في 27 دولة، أنه على الرغم من زيادة خطر الإصابة بمرض (كوفيد – 19) بين كبار السن، إلا أنهم في المقابل ليسوا أكثر استعدادا للعزل عندما يُطلب منهم ذلك، وليسوا أكثر امتثالا للعديد من التدابير الوقائية الخاصة بالمرض.

وفي أول دراسة متعمقة لمواقف المسنين والامتثال للتدابير الوقائية الخاصة بـ”كوفيد – 19″، فحص جان فرانسوا داوست من جامعة إدنبرة بالمملكة المتحدة نتائج مسح شمل 72 ألفا و417 شخصا من جميع الأعمار عبر 27 دولة مختلفة، وتساءلت الدراسات الاستقصائية عن استعداد الناس للعزل الذاتي إذا لزم الأمر، وكذلك امتثالهم لتدابير وقائية محددة، مثل غسل اليدين أو ارتداء الكمامة.

ويشير التحليل الذي نشر في دورية “بلوس وان” في 2 يوليو/ تموز الجاري، إلى أن كبار السن ليسوا أكثر استعدادًا من أولئك الذين في الخمسينيات والستينيات من العمر لعزل أنفسهم طوعًا إذا بدأوا يشعرون بالمرض أو إذا نصحهم الطبيب أو مسؤول صحي بذلك.

ووجدوا أن الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 60 و80 عامًا كانوا أقل احتمالية من الفئات العمرية الأصغر لارتداء كمامة خارج منزلهم، ومع ذلك، من المرجح أن يتجنب كبار السن وسائل النقل العام والتجمعات الصغيرة أو استقبال الضيوف.

وتشير هذه النتائج إلى ضرورة بذل جهود لتحسين استراتيجيات الصحة العامة لتشجيع كبار السن على الامتثال للتدابير الوقائية، ويمكن أن يساعد الفهم الأعمق لمواقف كبار السن وامتثالهم في إثراء مثل هذه التحسينات، وفي النهاية، تقليل عدد الوفيات بسبب الوباء.

ويقول داوست: “نظرًا لضعف كبار السن، لا يجب أن نتوقع أي شيء آخر سوى مستوى أعلى من الامتثال للتدابير الوقائية مقارنةً بالمواطنين الأصغر سنًا، وهو ما لم نرصده وفقا للنتائج”.