“كوفيد19” يسبب تلف الغدد الصماء

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

يواصل العلماء دراساتهم وأبحاثهم على مدار الساعة للتعرف أكثر على مخاطر وأضرار فيروس كورونا المستجد على صحة الإنسان .

يمثل فيروس كورونا خطرا على كبار السن والأشخاص الذين يعانون من ظروف صحية خاصة، وفي الفترة الأخيرة توصل العلماء إلى أضرار جديدة يتسبب بها الوباء.

وبحسب موقع “the health”، فالباحثين بدولة سريلانكا، اكتشفوا أن الفيروس التاجي قد يتسبب في إتلاف نظام الغدد الصماء في الجسم ويؤدي إلى تطور العديد من الأمراض.

ويقولون: إن “هذا النوع الجديد من الفيروس التاجي قد يتسبب في تلف دائم في الرئة والدماغ ويسبب فشل الأعضاء، يمكن أيضا أن يؤثر على الكلى والجهاز الهضمي”.
وكشفوا أن الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الغدد الصماء قد يرون حالتهم تزداد سوءًا نتيجة لـ (COVID-19)، ويرتبط الفيروس بمستقبل (ACE2)، وهو بروتين يتم التعبير عنه في العديد من الأنسجة، وهذا يسمح للفيروس بدخول خلايا الغدد الصماء ويسبب المرض.

وفقًا للدراسة التي نشرت في مجلة جمعية “الغدد الصماء”، يمكن أن يتسبب “SARS-COV-2” في فقدان الرائحة وتشكيل خطر على الدماغ وقصور الغدد الصماء.

تجاوز عدد حالات الإصابة بالفيروس حاجز الـ12 مليونا، بزيادة تصل لنحو مليون إصابة في أقل من أسبوع.
وقالت منظمة الصحة العالمية، إن عدد الحالات هو ثلاثة أمثال عدد حالات الإنفلونزا التي تسجل سنويا.

وكان عدد المصابين بالفيروس المسبب لمرض “كوفيد-19″ 11 مليونا، الجمعة الماضية، مما يعني أن العالم سجل مليون إصابة جديدة خلال أقل من أسبوع.

وبلغ إجمالي عدد الوفيات عالميا 552 ألف شخص، فيما تعافى نحو 7 ملايين آخرين.

ويأتي هذا الإعلان فيما تزداد الأدلة على أن الفيروس ينتشر في الجو، مما يزيد المخاوف من تفش إضافي، فيما يعرف بـ”الموجة الثانية”.

وقبل أيام، قالت منظمة الصحة العالمية إن هناك “دليلا” يشير إلى احتمال انتشار فيروس كورونا عبر جسيمات صغيرة للغاية في الهواء.

تابعنا على منصة غوغل لـ الأخبار

شاهد أيضاً