الأثنين 4 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 28 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

لماذا يزداد إحساسنا بالألم ليلاً؟

توصل مجموعة من الباحثين بالتعاون مع جامعة كلود برنارد ليون وجامعة باريس، إلى وجود علاقة بين الإحساس بالألم والساعة ‏البيولوجية للجسم، نشرت نتائج البحث في المجلة العلمية‎ (Brain).‎

اعتاد العلماء والمختصون على معرفة أن الألم يشتد في ساعات الليل عن النهار، وظل تفسير الأمر لغزاً محيراً، حتى توصل الباحثون ‏لعلاقة ذلك مع الساعة البيولوجية‎.‎

اعتمد الباحثون على 12 مشارك يتمتعون بصحة جيدة، لا يعانون من أي مشكلات في النوم، يستلقي المشارك لمدة 24 ساعة في ‏ضوء ثابت، ولا يسمح حتى للمشاركين باستخدام الحمام، بهدف القضاء على أي شيء مرتبط بإيقاع الساعة البيولوجية‎.‎

قاس الباحثون بقياس إيقاع الساعة البيولوجية للمشاركين كل ساعتين على مدار اليوم، عن طريق ملاحظة مستويات الميلاتونين من ‏عينات اللعاب‎.‎

انتهت النتائج إلى أن الألم كان ضعيفاً في الساعات المبكرة حوالي 3 و 4 صباحاً، وكان الألم شديداً في الساعات المتأخرة من اليوم ‏حوالي 3 و 4 مساءً‎.‎

زيادة الإحساس بالألم عند المرض في ساعات الليل بسبب الساعة البيولوجية للجسم، وهناك حاجة لمزيد من الدراسات لتوضيح الآلية ‏الدقيقة لذلك‎.‎