الأحد 11 ذو القعدة 1445 ﻫ - 19 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ما هي أسباب نوبات الهستيريا ؟

نوبات الهستيريا تصيب البعض حولنا دون أن نعي أنها نوبات هستيرية، هذا ما أكده تقرير نشر في موقع كالم كلينك المعني الصحة النفسية والعامة.

تابع التقرير أن الهستيريا هي مشاعر قوية لا يمكن أبدًا تجاهلها، ويعاني منها البعض لأسباب كثيرة وتكون المشاعر فيها حادة وغاضبة للغاية ما يسبب له خوفًا شديدًا واضطرابًا حادًا يلحظه الجميع، فالهستيريا بمعناها المبسط هي نوع من القلق العارم والاضطرابات الشديدة الذي يصيب البعض نظرًا إلى بعض الأفكار الوهمية التي تمر بالدماغ.

أهم أسباب الإصابة بالهستيريا هو اضطرابات حادة تصيب البعض نتيجة الكثير من الأسباب، بالإضافة إلى اضطرابات ما بعد الكرب أو ما بعد الصدمة حيث تولد مشاعر سلبية فقد تسبب هذا النوع من الهيستريا والهلع والتوتر الحاد، وقد يعاني البعض أيضًا من حالات رهاب أيًا كان نوعه، رهاب من الأماكن المغلقة أو رهاب من المرتفعات قد يسبب هذه الهيستيريا، القلق العارم واضطرابات القلق المختلفة قد تسبب أيضًا هذا النوع من الهستيريا وأنواع أخرى نتيجة الشعور بفقدان السيطرة التامة على درجة القلق التي يعانيها في هذا الوقت.

يمكن التغلب على حالات الهيستريا الحادة من خلال مشاركة شخص آخر في حالة القلق التي تعانيها في هذه الحالة فضلاً عن أن المشي والتجول بشكل عام يمكن أن يساعد على تخفيف حدة الهستريا وتغيير أفكارك من السلبية للإيجابية، وبالتالي تقل الضغوط عليك وتشعر بأنك أفضل فلا تلجأ إلى هذا النوع من النوبات.

التحدث مع شخص آخر عما في مكنون نفسك يساعدك على التخلص من نوبات الهستيريا أولاً بأول يمكنك أيضًا أن تحفز دمك وطاقتك، من خلال إطلاق المشاعر السلبية من خلال إطلاق صوت عالٍ أو صرخة مرتفعة وذلك لتقبل حالة القلق التي تعيشها دون الدخول في حالة هستيريا.