السبت 17 ذو القعدة 1445 ﻫ - 25 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

3 أسباب تزيد خطر الإصابة بمرض الذئبة

يحدث مرض الذئبة عندما يبدأ الجهاز المناعي في الجسم بمهاجمة أنسجته وأعضاءه، ما يؤدي إلى ظهور أعراض ومضاعفات مختلفة، في حين أن الحالة ليس لها أي أسباب محددة، إلا أنه قد تكون هناك عوامل معينة يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بمرض الذئبة، وفقًا لما نشره موقع onlymyhealth

أعراض مرض الذئبة
تشمل الأعراض الشائعة ما يلي:
طفح جلدي
تقرحات الفم
تساقط الشعر المفرط
تعب
الم المفاصل
حمى

العوامل المشتركة التي يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بمرض الذئبة
1 – النساء أكثر عرضة للإصابة من الرجال
مرض الذئبة أكثر شيوعاً عند الإناث منه عند الذكور. ويعزى ذلك إلى العوامل الهرمونية لدى الإناث اللاتي تتراوح أعمارهن بين 15 و44 عاما، وفقا لتقرير المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC)، هم أكثر عرضة للإصابة بمرض الذئبة بتسع مرات من الذكور، ويشير أيضًا إلى أن أمراض المناعة الذاتية تكون أكثر شيوعًا عند النساء خلال سنوات الإنجاب، عندما تكون مستويات هرمون الاستروجين في أعلى مستوياتها.

2 – التاريخ العائلي لمرض الذئبة
التاريخ العائلي لمرض الذئبة قد يعرض الشخص أيضًا لخطر متزايد للإصابة بالحالة. في حين أن معظم الأشخاص المصابين بمرض الذئبة، وفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، ليس لديهم أفراد من العائلة مصابون بالمرض، إلا أن هناك حالات يكون فيها لدى بعض الأشخاص المصابين بمرض الذئبة تاريخ عائلي للمرض.

3 – بعض الأدوية
بعض الأدوية يمكن أن تساهم في خطر الإصابة بمرض الذئبة.