الثلاثاء 5 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 29 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

3 مشروبات قد ترفع خطر الجلطة الدموية.. السرّ في جفاف الجسم!

يرتفع خطر تجلّط الدم عندما تكون نسبة السوائل الخارجة من الجسم أكثر من تلك التي تدخل إليه. في العادة، تتشكّل جلطات الدم استجابةً لإصابة ما لتمنع الجسم من النزيف. لكن هذا لا يعني أن كل التجلطات مرحّب بها. فعندما تتشكّل تجلطات الدم من دون سبب جيد في أحد الأوردة العميقة فإنّ ذلك قد يهدد صحة الإنسام. وتُعرف هذه العملية بتجلط الأوردة العميقة.

لسوء الحظ، إن بعض ما نستهلكه من أطعمة ومشروبات قد يجعل الجسم أكثر عرضة لتجلط الأوردة العميقة. ووفق البروفيسور “مارك وايتلي”، يُعتبر الكحول من أسوأ الأشياء المسؤولة عن تفاقم هذه الحالة. ويشرح في هذا الإطار: “الكحول لن تسبب جفاف الجسم وحسب بل ستعمل أيضًا كمدر للبول. وهذا يعني أنه على الرغم من دخول سوائل الي الجسم، الا ان كميات أكبر تخرج منه على شكل “بول”، وهذا يرفع من خطر تشكل الجلطات”.

ووفق البروفيسور، الأمر نفسه ينطبق على مادة الكافيين الموجودة في الشاي والقهوة. وقد حذّر مركز الصحة البريطاني من شرب الكثير من الكحول والشاي والقهوة، إذ إن هذه المشروبات تزيد خطر الانسداد الرئوي. حيث تعلق الجلطة الدموية في شريان في الرئة، ما يسدّ مجرى الدم الى جزء منها.

الرابط بين المشروبات الغنية بالكافيين وخطر تجلط الدم هو أمر غير قاطع. اذ وجدت دراسة نُشرت في مجلة Thrmbosis and Haemostasis أن الاستهلاك المعتدل للقهوة يخفض خطر التخثّر الوريدي، وهو حالة صحية تحدث عندما تتشكل الجلطة الدموية في الشريان.

لكن هذا لا ينفي أن المشروبات الغنية بالكافيين تشكل خطرًا على الشرايين، إذ إنها تسبب الجفاف وتؤدي الى خروج مزيد من السوائل من الجسم.