الأربعاء 2 ربيع الأول 1444 ﻫ - 28 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أبي المنى يدعو للحفاظ على القيم المعروفية والمبادئ التوحيدية

دعا شيخ العقل لطائفة الموحدين الدروز الشيخ سامي أبي المنى إلى “الحفاظ على القيم المعروفية والمبادئ التوحيدية التي لطالما سار على نهجها السلف الصالح وشكلت ولا تزال مرتكزا للعلاقات المجتمعية العامة، انطلاقاً من أدبيات ومسؤوليات كل فرد منا الروحية والأخلاقية وما يقتضيه الواجب الديني والاجتماعي، بغية صون مجتمعنا وجعله بمنأى من أي انقسامات أو تأثيرات، مهما بلغت التباينات في الآراء حداً”.

واذ نبّه إلى “التبصّر الدائم بعواقب الأمور حيال الواقع الذي نمر به”، حذر من “محاولات الخروَج عن القواعد والأصول التوحيدية في التعاطي العام والاستهتار بتلك القيم التي تحكم واقعنا الراهن، بما قد يؤدي إلى نتائج غير محمودة، في وقت نحن أحوج فيه إلى شد أزر بعضنا وتقديم الفضائل الدينية في المحبة والتسامح وحفظ الأخوّة على شتّى أنواع التفرقة والتعصب وكل ما يخالف المبادئ المعروفية، وبالدعوة إلى اتباع سبل الخير والإصلاح العام”.

كلام شيخ العقل جاء خلال زيارته “خلوة الزنبقية” في بلدة كفرنبرخ الشوف، مشاركا في السهرة الدينية الجامعة الى جانب أعيان ومشايخ من المنطقة والجبل، في مقدمهم المشايخ: أبو محمود سعيد فرج، أبو حسن عادل النمر، أبو داوود منير القضماني، أبو زين الدين حسن غنام، أبو نعيم محمد حلاوي، أبو شوقي مهنا البتديني، وجمع من مشايخ المنطقة.

واستقبل أبي المنى في دارته في شانيه وفدا من “أسرة العرفان” ضم رئيس المؤسسة الشيخ نزيه رافع، أمين سر لجنة الأصدقاء الشيخ وجدي أبو حمزة وأعضاء الهيئتين الإدارية والعامة للمؤسسة ومديرين وشخصيات بعد احتفالهم بتركيب الطاقة الشمسية في مدرسة العرفان صوفر.

ثم لبّى أبي المنى والحضور دعوة الشيخ أبو راجح نديم عبد الخالق وعائلته إلى لقاء تكريمي في منزله في بلدة رويسات صوفر/ مجدلبعنا – قضاء عاليه، بحضور شخصيات وفاعليات روحية واجتماعية وأهلية وبلدية وحزبية ومن بلاد الاغتراب، وفي مقدمهم رئيسا وكيلا داخلية الحزب التقدمي الاشتراكي في عاليه والجرد يوسف دعيبس وجنبلاط غريزي، العميد المتقاعد مالك عبد الخالق، رئيس اتحاد بلديات الجرد كمال شيا، رئيس بلدية بتاتر فادي غريزي، رئيس الجالية الدرزية في كندا سلمان شبلي عبد الخالق وشخصيات وفاعليات اجتماعية وأهلية وبلدية وأندية وجمعيات.

وقال الشيخ راجح عبد الخالق باسم والده والعائلة، متوجها إلى سماحة شيخ العقل: “إنك صاحب القلب الداعي دوما إلى المحبة والوفاق والتسامح وجمع الشمل على قواعد التوحيد والدين”.

وردّ أبي المنى بكلمة شكر وثناء على “اللقاء الجامع للمشايخ والفاعليات والأصدقاء وأهل العرفان”، متمنيا بقاء “كل بيوتات الجبل وهذه المنطقة عامرة من أجل الخير العام والوفاق وكل ما يجمع الشمل”.

وبعد ذلك، تسلّم من المستضيفين لوحة تقديرية. وفي المناسبة، تحدث المشايخ: رئيس العرفان نزيه رافع، عضو الهيئة الإدارية الشيخ عزت عبد الخالق، وعضو المجلس المذهبي الشيخ حسين عبد الخالق.

من جهة أخرى، استقبل شيخ العقل السيد خالد القعسماني باسم “حركة النهضة” في الحزب السوري القومي الاجتماعي.

وكذلك، استقبل وفدا مؤلفا من: الدكتور آصف ذبيان UHELP co chairman ووالدته سعاد ملاعب ذبيان، رئيسة الجمعية الاميركية الدرزية غادة حمزة وعضو الجمعية الدكتور نبيل بيطار، بحضور مقرر اللجنة الاجتماعية في المجلس المذهبي الخبير المالي أسامة ذبيان. وتم البحث في قضايا اجتماعية ودور المجلس المذهبي في النهوض بالمجتمع، الى جانب ما يتصل بشؤون الجالية الدرزية في أميركا ودعم مشروع “سند” التعاضدي.

ومن زوّار أبي المنى، المغترب في بوسطن سليم العياص وقريبه هشام أبو رسلان، بحضور عضو المجلس المذهبي الشيخ محمد غنام.

كذلك، استقبل رجل الأعمال معين مرعي بحضور عضو المجلس المذهبي منير بركات.

واستقبل أيضا رئيس الرابطة الدرزية في سدني زاهي علامة وتسلّم منه درعا تقديرية.

وعقد أبي المنى اجتماعا للهيئة الاستشارية لمشيخة العقل، بمشاركة رئيس وأعضاء اللجنة الدينية في المجلس المذهبي تم خلاله البحث في عدد من الشؤون الدينية والقضايا الداخلية.