استمع لاذاعتنا

أزمة جديدة في الاسواق: الدّواجن في خطر!

أعلنت النقابة اللبنانية للدواجن أنّ “هذه الصناعة وفرت للمستهلكين مادة غذائية سليمة بأسعار متدنية والصناعة المحلية عرفت كيفية التوفير للمستهلك حاجته بطريقة أوفر”، كاشفة عن وجود “مشكلة كبيرة في كيفية تأمين مواد علفيّة ومستلزمات الانتاج”.
وناشدت النقابة اللبنانية للدواجن “الدولة وحاكم مصرف لبنان والمسؤولين توفير العملة الصعبة لاستيراد مسلتزمات الانتاج لتأمين المادة الغذائية الى الشعب اللبناني”، مشيرة الى أننا “وصلنا الى مرحلة تراجع فيها التصدير رغم فتح الأسواق بموجب اتفاقيات التبادل التجاري الحر، وهذه الاتفاقيات سببت لنا وللزراعة مشكلة”.
وأوضحت النقابة: “نحتاج الى 30 مليون دولار في الشهر من مصرف لبنان، وإذا لم يتم تأمين هذا المبلغ سيُفقد هذا المنتج في الاسواق”.