أساتذة المدرسة الأرثوذكسية في رحبة يستنكرون استهداف المتروبوليت باسيليوس منصور

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

استنكرت الأسرة التربوية في المدرسة الوطنية الأرثوذكسية في رحبة، في بيان اليوم السبت، “استهداف المتروبوليت باسيليوس منصور، وزج اسمه في أتون المواقف السياسية التي تعالى ويتعالى عنها دائما”.

وقالت، “سيادة المتروبوليت يبقى هامة عصية على نبال أصحاب المصالح، وكلمته دائما هي الكلمة السواء، كلمة التوفيق بين الجميع، كلمة التحريض على صناعة الإنجازات والتفوق في كل الميادين”.

وأضافت، “كما أننا كأسرة تربوية نشهد للدور الريادي الذي يلعبه رئيس مجلس إدارة المدرسة، ودفعه الأمور التربوية إلى الأمام، من خلال دعمه للأقساط المدرسية وتغطيته رواتب المعلمين كاملة، وإذ حاول البعض تشويه التزامه، يهمنا أن نؤكد أن لا صحة إطلاقا لما يشاع عن تخلفه عن التزاماته، وفيما كبريات المدارس في لبنان تخلفت أو قدمت نصف راتب، فإن الأستاذ فادي بربر التزم الراتب الكامل على الرغم من الظروف الصعبة، وهو مستمر في التزامه”.

وختمت: “إننا كأسرة تربوية، نعتز بهويتنا الأرثوذكسية، والأستاذ فادي بربر أولنا، مستمرون معا في خدمة أهلنا وناسنا، ونستهجن ما يتعرض له الأستاذ فادي بربر من استهدافات تشوه مسيرته المشرقة، بوقائع لا تمت إلى الحقيقة بصلة، راجين أن تبقى حسابات البعض، بعيدة من تركيب وقائع غير واقعية ومغلوطة”.

المصدر صوت بيروت إنترناشونال الوكالة الوطنية للإعلام
شاهد أيضاً