الأثنين 12 شوال 1445 ﻫ - 22 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أضرار تطال منشآت "مياه الجنوب".. والمؤسسة تستنكر خروقات الاحتلال

أعلنت مؤسسة مياه لبنان الجنوبي في بيان، أنّه “بعد استهداف خزان بلدة يارين بقذيفة مدفعية أدت إلى إخراجه من الخدمة، ونتيجة استمرار الاعتداءات الإسرائيلية على القرى والبلدات الجنوبية، تعرضت منشآت مؤسسة مياه لبنان الجنوبي لغارات جوية عدة، وأدت إلى تدمير منظومة الطاقة الشمسية في بلدة طيرحرفا التي تستفيد منها المؤسسة لتشغيل بئر البلدة وتضرر الإنشاءات والكابلات بشكل كامل، كما تعرضت منشآتنا في وادي السلوقي للقصف الذي طال أيضًا شبكة الكهرباء، مما أدى إلى توقف محطات وادي السلوقي ومركبا والطيبة عن العمل، علمًا أن أعمال الصيانة اللازمة لشبكة الكهرباء قد بدأت، مع وصول فرق صيانة مؤسسة كهرباء لبنان صباح اليوم لمباشرة إصلاح الأعطال الناتجة عن الاعتداءات”.

وذكرت المؤسسة المواطنين والبلديات بأنها وضعت في الخدمة “خطي طوارئ لتأمين التواصل الضروري المؤسسة (مرفق)، وهي تواصل تنسيقها مع كل الجهات المعنية لتأمين وصول فرق الصيانة إلى منشآتها للمباشرة بإصلاح الأعطال. علمًا أن الأضرار المرتبطة بشبكة الكهرباء ستؤدي إلى توقف محطة الطيبة (النهر) التي تغذي بلدات ميس الجبل، بليدا، محيبيب، عيترون، عيناتا، بنت جبيل، يارون، كونين، بيت ياحون وعين إبل، كما ستؤثر على تشغيل آبار بلدات مجدل سلم، حولا، بني حيان وطلوسة”.

واستنكرت المؤسسة “استهداف المنشآت الحيوية، لا سيما منشآت المياه، في خرق واضح وصريح لكل المواثيق والأعراف الدولية التي تفرض تحييد المؤسسات والمنشآت التي توفر الخدمات الأساسية للمدنيين عن الأعمال الحربية”، داعية “المنظمات الإنسانية والدولية كافة للضغط لوقف استهدافها”.