الخميس 15 ذو القعدة 1445 ﻫ - 23 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

اجتماعٌ لـ"المركزي" بشأن "الدولار".. والكرة في ملعب الحكومة والبرلمان!

أفادت معلومات بأنّ المجلس المركزيّ سيجتمع، في اليومين المقبلين، للبحث في مصير التعميم 151 وإنهاء العمل بسعر الدولار البالغ 15 ألف ليرة.

وأكّدت المعلومات لصحيفة “نداء الوطن” أنّ الموازنة أقرّته عندما حوّلت إيرادات الدولة بالدولار (من المرفأ والمطار..) على ذلك السعر لإدراجها كإيرادات بالليرة وأقرت زيادات 60 ضعفًا في أكثر من بند، في الموازنة.

وشدّدت مصادر للصحيفة ذاتها، على أنّ سعر السوق الحالي هو الذي سيسري على المصارف والسحوبات، لأنّ الحاكم بالإنابة يرفض الاستمرار في الاقتطاع القسريّ من الودائع (هيركات).

وقالت: “عادت الكرة إلى ملعب الحكومة والمجلس النيابيّ، لأنّ المصارف ستعلو صرختها، رافضةً اعتماد سعر السوق للسحوبات والميزانيات.”

وأضافت: “بالتالي يجب استعجال إقرار قانون، لضبطها وإلا سنشهد مواجهات عنيفة، بين المودعين والمصارف، تتحمل مسؤوليتها الحكومة والبرلمان.”

وأوضحت المصادر لـ”نداء الوطن”، أنّ مصرف لبنان لن يصدر تعميمًا خاصًا بسعر الصرف، لكنّه سيدرس اقتراح منح المودعين 150 دولارًا.

وأكّدت وجود رأيَين، في المجلس المركزيّ، عن ذلك: واحد يشجّع وآخر يعتبر أنّ ذلك المبلغ زهيد والأجدى تثبيت ألّا هيركات، بعد الآن، في انتظار إقرار قانونيّ هيكلة المصارف وإعادة التوازن للنظام الماليّ.