الأحد 11 ذو القعدة 1445 ﻫ - 19 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

اجتماع تنسيقي بين "التقدمي" و"حزب الله": للحذر ممّا يُبيّته العدو للبنان

عقدت قيادتا منطقة حاصبيا ومرجعيون في الحزب التقدمي الإشتراكي وحزب الله اجتماعًا تنسيقيًا في منزل رئيس بلدية الفرديس بسام سليقا. وجرى خلال اللقاء استعراض المستجدات بفعل العدوان الإسرائيلي الوحشي في فلسطين وعلى قرى وبلدات جنوب لبنان.

وأكد المجمتعون ما يلي:

أولًا: استمرار التواصل والتنسيق في ما يختص الأوضاع الناجمة عن الاعتداءات الإسرائيلية في مجال الإغاثة الإنسانية، واستقبال النازحين من القرى المستهدفة.

ثانيًا: إدانة بعض التقارير والروايات المختلقة في بعض المواقع الإعلامية ووسائل التواصل الاجتماعي عن إشكال حصل في بلدة الفرديس، والطلب إلى وسائل الإعلام عدم الانجرار خلف هكذا أكاذيب من شأنها أن تضرّ بأصحاب العلاقة الذين يتم تناولهم زورًا، كما بالوحدة الوطنية التي هي أكثر ما هو مطلوب في هذه المرحلة، وعلى الإعلام أن يكون الأحرص عليها.

ثالثًا: التمسك التام بالقناعة المشتركة وبالتوجهات الوطنية للحزبين على المستويين السياسي والشعبي بدعم القضية الفلسطينية، والوقوف صفًا واحدًا في مواجهة العدو الإسرائيلي، والحذر ممّا يبيته للبنان واللبنانيين، ودعوة كل القوى السياسية إلى التعاون للتصدي لذلك رسميًا على مستوى الدولة ومؤسساتها وشعبيًا.

رابعًا: توجيه التحية إلى أرواح الشهداء الذين قضوا في الإعتداءات الإسرائيلية في لبنان وفلسطين المحتلة، وتقديم العزاء لعائلاتهم، والدعاء إلى الله بأن يمن على المصابين والجرحى بالشفاء العاجل.