الأربعاء 15 شوال 1445 ﻫ - 24 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

استشهاد القيادي في حركة "حماس" هادي مصطفى بقصف إسرائيلي استهدف سيارته

أفادت مصادر إعلامية نقلاً عن مصادر أمنية، اليوم الأربعاء، بسقوط شهيدَين وجرح آخرين في قصف إسرائيلي على طريق صور – الناقورة جنوبي لبنان.

وبيّنت المصادر بأن الغارة الاسرائيلية أدّت الى استشهاد القيادي في حركة “حماس” هادي مصطفى بقصف استهدف سيارته.

وأكدت المصادر بأن “فرق الإسعاف تمكّنت من انتشال الجثة من داخل السيارة”.

في حين، استهدفت مدفعية الاحتلال سهل مرجعيون، تزامناً مع تحليق مكثف للطيران الحربي والاستطلاعي الإسرائيلي في الأجواء اللبنانية.

ويسجل على نحو شبه يومي قصف متبادل عبر الحدود بين جيش الاحتلال و”حزب الله”، منذ اندلاع الحرب في غزة بين إسرائيل و”حماس” في السابع من أكتوبر الماضي.

وفي هذا الصدد، يترافق التصعيد الميداني مع تصريحات خطيرة يُطلقها مسؤولون إسرائيليون، آخرها صدر عن وزير الأمن القومي الإسرائيلي إيتمار بن غفير، دعا خلالها وزير الدفاع الإسرائيلي يواف غالانت لبدء الحرب على لبنان، ما يؤشّر إلى أن ثمّة جو يدفع نحو الحرب في الحكومة الإسرائيلية.