استمع لاذاعتنا

اعتداء بالسكاكين والعصي على محتجين سلميين امام مجلس الجنوب

تعرض المحتجون الذين يجولون على عدد من المؤسسات التي توصف بانها من مزاريب الفساد والهدر، للاعتداء بالضرب بالعصي والسكاكين من قبل شبان عند وصولهم الى مجلس الجنوب .

 

وفي السياق اشار الناشط هاني فياض في اتصال مع “الجديد” الى ان اكثر من 15 جريحاً من المحتجين وقعوا جراء الاعتداء عليهم امام مجلس الجنوب وقال: “يجب اخلاء الجرحى الذين سقطوا امام مجلس الجنوب ونحمل القوى الامنية مسؤولية ما جرى فهي لم تواكب تحركنا رغم اننا ابلغناها عنه مسبقاً”.

وتابع فياض : “فوجئنا بعدم وجود القوى الامنية في المكان لحظة وصولنا الى مجلس الجنوب، وقد انتظرنا امام حرم المجلس حيث تجمع الشبان الذي بدأوا بالاعتداء علينا، الجرحى توزعوا على الشقق السكنية في المنطقة ومنهم من اختبأ ومنهم من كان في الطريق”، موضحاً ان الشبان المعتدين كانوا يحملون سكاكين  و”شفرات”.