استمع لاذاعتنا

الأبيض: كورونا يفاقم الضغط النفسي على الجميع

غرّد مدير مستشفى رفيق الحريري الحريري فراس الابيض على حسابه على “تويتر” قائلا :”وجدت دراسة اميركية كبيرة أن ٢٠٪ من مرضى الكورونا المتعافين يصابون بأمراض نفسية في غضون ٩٠ يومًا من تعافيهم. ولحظت الدراسة زيادة في معدل الاصابة لأول مرة بامراض القلق والاكتئاب والأرق وذلك بمقدار الضعف، بالاضافة الى احتمال اكبر للإصابة بالخرف.”

وأضاف:”هذه الدراسة هي واحدة من دراسات كثيرة تتحدث عن المضاعفات التي تلي الاصابة بالكورونا، ولو بعد حين. وهي تعكس اننا حتى الان لا نعرف الكثير عن الاثار الوخيمة للاصابة بهذا الوباء. ويجب ان يكون هذا حافزا لمضاعفة الجهود لاحتواء العدوى والحد من انتشارها بدلا من التعايش معها.”

وتابع :”في لبنان، لا يحظى موضوع الصحة النفسية والعقلية بالاهتمام اللازم، او الرعاية والدعم المطلوب، رغم ان المجتمع يتعرض، وخاصة في السنة الاخيرة، لشتى الضغوط الآخذة في التزايد. وهذا ما نراه في المستشفيات، ان عند المرضى وذويهم، او حتى عند الاطقم الطبية والتمريضية التي تعتني بهم.”

وقال:”يشكل الكورونا تحديا جديدا، حيث يتطلب احتواؤه أو علاج مرضاه العزل والتخفيف بشكل كبير من التواصل البشري المباشر، مما يفاقم الضغط النفسي على الجميع. ونحن بدأنا بالمستشفى برنامجا خاصا لتامين الدعم النفسي المطلوب للمرضى وللعاملين الصحيين بالتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر في لبنان والبرنامج الوطني للصحة النفسية في لبنان.”

وأضاف:”كما وانه قد تلقينا البارحة مساعدة كبيرة من لجنة المساعدة النرويجية وذلك لتوسيع جناح علاج الصحة النفسية والادمان في المستشفى. كل هذا جهود طيبة، لكنها لا تزال اقل من المطلوب، حيث ان هذه الخدمات لا تتوفر في الكثير من المناطق او المستشفيات او مراكز الرعاية. لا جسم سليم من غير عقل سليم.”