استمع لاذاعتنا

الأشقر: نرفض مصادرة أي فندق للحجر من دون موافقة أصحابه

استنكر نقيب أصحاب الفنادق بيار الأشقر “تصريحات صادرة عن بعض المسؤولين عن مصادرة الفنادق والمنتجعات المؤهلة لتحويلها إلى حجر صحي، ضاربين بعرض الحائط عقود من نضالات أصحابها والتحديات التي مروا بها وما زالوا للحفاظ على مؤسساتهم واستثماراتهم وموظفيهم وعائلاتهم”.

 

وأضاف في بيان “رغم الأعباء التشغيلية وغياب التحفيزات، شكلت الفنادق بجهود القطاع الخاص، المداخيل الأساسية للاقتصاد ومصدراً للنقد النادر، وخلال الـ15 سنة الماضية أدخلت السياحة الى الاقتصاد مبلغ يتعدى المئة مليار دولار”.

وتابع “لما كان العرب لا سيما منهم أهل الخليج السياح الأساسيين، ازدهرت الاستثمارات في كل القطاعات لا سيما البناء ومراكز التسوق وغيرها. ولما كانت السياحة هي القاطرة الأساسية للاقتصاد جلبت استثمارات في قطاع الفنادق والمطاعم وتأجير السيارات وغيرها بمليارات الدولارات، وكان القطاع الأول في التوظيف حتى وصلت الى 150,000 عامل فيه”.

وختم “ارتفعت بعض الأصوات تطالب بمصادرة الفنادق، معتبرين أن السياحة والقطاع الفندقي شكّلا عبئاً على الاقتصاد. نرفض مصادرة أي فندق لاستعماله للحجر الصحي من دون موافقة أصحابه لأن هذه المطالب هي حتى الآن مخالفة للقانون والملكية الخاصة التي حافظ عليها لبنان منذ عقود”.