الإتجاه الأقوى هو نحو التجزئة.. بري يؤكد: على إقرار السلسلة يتوقف كل شيء

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أكد رئيس مجلس النواب نبيه بري أمام زوّاره، أنه “كما سبق وقلت أنا ماشي بالسلسلة بإعتبارها حقّاً لأصحابها طال انتظاره، وهي البند الاوّل، وعلى إقرارها يتوقّف كلّ شيء، وإن لم تقَرّ فكلّ شيء سيتوقّف”.

وأتى كلام بري ، بالتوازي مع الإجتماع الذي عقِد في السراي الحكومي برئاسة الرئيس سعد الحريري وحضور القوى السياسية الممثّلة في الحكومة، والذي بَرز فيه 3 محاور: محور يريد الموازنة قبل السلسلة (التيار الوطني الحر)، ومحور يريد الإلتزام بسقف 1200 مليار دون زيادة (الحزب “التقدمي الإشتراكي” وتيار “المستقبل”)، ومحور يريد السلسلة أوّلاً مع إضافة زيادة المتقاعدين ودرجات المعلمين، وسعى إلى تدوير الزوايا في معالجة هذه النقطة، ولا يمانع بالتجزئة (“أمل” و”حزب الله”)، وبحسب مصادر المجتمعين، الإتّجاه الأقوى هو نحو الذهاب إلى التجزئة.

وعلمت صحيفة “الجمهورية”، أنّ هناك مسعى جدّياً لتقريب وجهتَي النظر من خلال مخرج يتيح العودة الى المادة 20 من السلسلة والتي تجيز لمجلس النواب فتح اعتمادٍ من خلال الموازنة، وبالتالي يسير المجلس بالمراحل الثلاثة معاً: أي السلسلة والموازنة وفتح الاعتماد.

وقالت مصادر المجتمعين لـ”الجمهورية”: “ما يختلف عن المرحلة السابقة في مناقشة الموازنة أنّ الكلّ يتعامل معها على أنّها ستقَرّ من دون مناورات، واتّفقت كلّ المكوّنات السياسية المشاركة في التفاوض حولها على خارطة طريق من ثلاث نقاط: حفظ الإستقرار المالي، حفظ الإستقرار السياسي، وإعطاء الحقوق لأصحابها”.

وكشفَت المصادر أنّه سيُصار الى رفعِ كلفةِ السلسلة التي ستتضمّن حقوقَ المتقاعدين مقسَّطةً على 3 سنوات بحيث تتراوح بين 1200 و1600 مليار.

 

المصدر صحيفة الجمهورية

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً