الثلاثاء 20 ذو القعدة 1445 ﻫ - 28 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الاحتلال يُصعّد عدوانه جنوبًا.. ويستهدف مشروعًا للطاقة الشمسيّة بـ300 ألف دولار

على وقع ترقّب كلمة الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله عصر اليوم، صعّد جيش الاحتلال الإسرائيلي من عدوانه صباحًا على قرى الجنوب الحدوديّة، وسط تحليق لطيران الاستطلاع المعادي.

فقد قصف طيران الاحتلال مشروع الطاقة الشمسية في بلدة طيرحرفا، والذي يغذي بئر المياه العام بالطاقة الكهربائية، وتقدر كلفة المشروع بـ 300 ألف دولار.

القصف الإسرائيلي المعادي استهدف مشروع الطاقة الشمسية في طيرحرفا

القصف الإسرائيلي المعادي استهدف مشروع الطاقة الشمسية في طيرحرفا

كما تعرضت أطراف بلدات القوزح وعيتا الشعب ورامية إلى قصف مدفعي معاد.

كذلك استهدف القصف المعادي الوادي الواقع بين بلدتي طيرحرفا والجبين وأطراف بلدتي الناقورة وعلما الشعب، وسط تحليق للطيران الاستطلاعي المعادي فوق قرى القطاعين الغربي والأوسط.

هذا وقد عاشت المناطق والقرى المتاخمة للخط الازرق وغيرها من القرى والبلدات الجنوبية ليلًا ساخنًا، تخلله قصف عنيف وغارات نفذها الطيران الحربي المعادي الذي استهدف محيط بلدتي عيتا الشعب والضهيرة وأودية محيطة في بلدات زبقين وياطر وحانين وبيت ليف، ما أدى إلى إصابة منزل في عيتا الشعب بأضرار جسيمة.

وكانت القنابل المضيئة ملأت سماء المنطقة، وصولًا حتى مشارف بلدات زبقين وياطر وكفرا.

واللافت، أنّ جيش العدو وسع أمس رقعة الاعتداءات لتتجاوز القرى المتاخمة للخط الأزرق واستهدافه للمدنيين والمنازل المأهولة، وتهديده للأهالي بعدم التجول مساء وليلًا.