الأحد 14 رجب 1444 ﻫ - 5 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

البواب لصوت بيروت انترناشونال: أسعار كل السلع والمنتوجات سترتفع بمعدل ٢٠٪؜

اميمة شمس الدين
A A A
طباعة المقال

استغرب القيادي الاقتصادي الدكتور باسم البواب في حديث لصوت بيروت انترناشونال كيف تقوم الدولة بزيادة الرسوم والضرائب على المواطنين في حين اننا في بلد وصلت نسبة الفقر فيه الى ٨٠٪؜ مع عدم وجود شبكة حماية اجتماعية تربوياً وصحياً و كل اساسيات الحياة غير متوفرة من كهرباء ومياه و اتصالات ونقل عام.

كما سأل البواب كيف يُمكن للموظف ان يتقاضى راتبه على سعر صرف ٨٠٠٠ ليرة للدولار او ثلاثة اضعاف الراتب و يدفع رسوم جمركية على سعر صرف ١٥٠٠٠ ليرة للدولار فأين العدالة الاجتماعية
واشار الى ان اسعار كل السلع و المنتوجات سترتفع بين ٥٪؜ و ٣٠٪؜ اي بمعدل ٢٠٪؜ على كل المنتوجات، محذراً من ان هذا الامر سيشكل عبئاً كبيراً على كل الموظفين الذين يتقاضون رواتبهم بالليرة اللبنانية وحتى الذين يتقاضون بالدولار لأن الاسعار سترتفع ايضاً بالدولار
و تحدث البواب عن تداعيات رفع الدولار الجمركي على القطاع الخاص والشركات التي ستنخفض مبيعاتها بسبب ارتفاع الاسعار مشيراً الى ان معاناة القطاع الخاص ستزداد مع تخفيض الفاتورة على الجمرك و التهريب عبر المعابر المفتوحة من مرافئ ومطار.

وقال هذا الامر سينعكس سلباً على القطاع الخاص الشرعي في مقابل استفادة القطاع الخاص الغير شرعي من خلال التهريب الذي يمكنه من ادخال السلع الى لبنان باسعار اقل.

وتخوف البواب من أن يؤثر رفع الدولار الجمركي على السياحة ايضاً سيما واننا امام موسم اعياد اذ ان ارتفاع الاسعار سيؤدي الى انخفاض اعداد السياح والمغتربين.

ووفق البواب فان توقيت هذا القرار غير صحيح كما ان رفع الدولار الجمركي من ١٥٠٠ مباشرةً الى ١٥٠٠٠ يضر بالاقتصاد مشدداً على انه يجب ان يكون هذا الرفع تدريجياً كي لا يشكل صدمة على الاقتصاد، متمنياً ان يتم اعادة هيكلة لهكذا قرارات كي تفيد الاقتصاد وليس كي تضره مؤكداً ان الحلول موجودة و غير صعبة متسائلاً لماذا الذهاب في هذا الاتجاه ولماذا هذه الخطة الممنهجة لتدمير لبنان و تدمير الاقتصاد اللبناني وكل القطاعات وتهجير اللبنانيين.