السبت 10 ذو القعدة 1445 ﻫ - 18 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

التعرّف على 28 شخصاً من عصابة استدرجت قاصرين عبر "تيك توك" واغتصبتهم

تتعقّب الأجهزة الأمنية في لبنان أفراد عصابة منظمة للاشتباه بأنها أقدمت على استدراج قصّر عبر الإنترنت واغتصابهم ثم ابتزازهم، وقد أوقفت ستة من قرابة ثلاثين متورطًا، بينهم مؤثّرون على تطبيق تيك توك، وفق ما أفاد مصدران أمني وقضائي وكالة الصحافة الفرنسية (أ.ف.ب).

وقال مصدر قضائي لوكالة فرانس برس “جرى حتى الآن التعرّف على 28 شخصًا على الأقل (ستة منهم موقوفون) من أفراد العصابة المتعددة الرؤوس، والتي جنّدت مراهقين محترفين من خارج لبنان لاستدراج الأطفال عبر تيك توك”.

وأضاف أن الضحايا “تعرضوا للاغتصاب بعد تخديرهم بمواد وضعت في مشروبات قُدّمت لهم، وأُجبروا على تعاطي المخدرات ثم الترويج لها تحت طائل ابتزازهم بمقاطع مصورة”.

وأوضح مصدر أمني مواكب للتحقيقات لـ”أ.ف.ب”، أن “ست ضحايا أدلوا بإفاداتهم حتى الآن ولا تتجاوز أعمارهم 16 عاماً”.

وأشار الى أنه “جرى استدراجهم بطرق عدة على غرار عروض هدايا من محل للملابس وإيهامهم بتصوير دعايات أو عبر صالون مصفّف شعر أو حسابات مزيّفة على مواقع التواصل الاجتماعي”.

وبحسب المصدر الأمني، فقد أقدم المتورطون بعد استدراج الأطفال “على اغتصابهم وتصوير عملية الاغتصاب ومن ثم جعلهم يشاهدون المقاطع المصورة، وابتزازهم بنشرها في حال تحدّثوا عمّا تعرّضوا له”.

وتكمن خطورة الملف، وفق المصدر الأمني، في كون “حوادث الاغتصاب والتحرّش التي تطال قاصرين ليست حوادث فردية بل عمل منظم ضمن أفراد عصابة يقدمون تسهيلات لبعضهم البعض ويتبادلون الضحايا”.