الثلاثاء 13 ذو القعدة 1445 ﻫ - 21 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الحاج: الموازنة "ترقيعية".. والحاجة ماسّة لإعادة الحياة إلى المصارف

أكد عضو تكتل “الجمهورية القوية” النائب رازي الحاج “تصويت التكتل ضد الموازنة”، مشيرًا إلى “حصول مخالفة بالنظام الداخلي حصلت بعدم التصويت بالمناداة”.

الحاج حذر عبر الـ LBCI، من “الانتقال من أزمة نقدية إلى أزمة انكماش اقتصادي لن تتمكن الدولة من الخروج منه”، واصفًا الموازنة التي أنجزتها الحكومة بـ “الترقيعية ولا حتى تشغيلية”.

كما أكد أن “التهرب الضريبي بلغ مليارين ونصف دولار وقال إنّ “إيرادات المرفأ يجب أن لا تنخفض عن مليارين ونصف خصوصًا عندما يعود الميزان التجاري وحجم الاستيراد كما كان”، مشيرًا إلى أن “الدراسة الأخيرة أن هناك تهربًا داخليًا بنسبة 52%”.

الحاج شدد على “ضرورة تطبيق مشروع تجهيز وزارة المال والضابطة الجمركية لضبط هذه الأمور وللأسف هناك جهات سياسية خلقت نظامًا اقتصاديًا لكي يعيش 60% من الشعب اللبناني على ظهر 40% منه.”

وقال الحاج: “دعوا المصارف تعود لعملها بشكل طبيعي فالحاجة ماسة لإعادة الحياة للمصارف، لأن فشل القطاع المصرفي وعدم التعاطي معه بجدية هو مجرد “فشة خلق” ولا يحقق أي نتائج، ويجب الذهاب إلى خطة تعاف واضحة المعالم”.

ورأى أن “الحل لا يكون بسحب الودائع لأنه لدينا أزمة سيولة، ويجب تحويلها من خسائر إلى سيولة”، وقال: “للأسف ما قيل عن أن أموال المودعين مقدسة هو كلام صحيح، فالمقدس لا يمكن لمسه ورؤيته وهكذا حال المودعين لن يتمكنوا من رؤية ولمس أموالهم”.

كما شدد على أنه “يجب إعادة هيكلة القطاع العام بدءًا من إدخال التكنولوجيا، ويجب أن تكون الموازنة كبيرة كي تؤمن شبكة الأمان الاجتماعي”.