الأربعاء 14 ذو القعدة 1445 ﻫ - 22 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الحراش: من مصلحة لبنان وسوريا اعادة الدفء الى علاقتاهما

أكد منسق “التيار العربي المقاوم” الشيخ عبد السلام الحراش في خلال زيارته لبلدة رحبة بمناسبة اجتماعية، ولقائه الاهالي في قاعة كاتدرائية الروم الارثوذكس في مناسبة اجتماعية، “الثوابت الوطنية وركائزها في العيش الواحد سلما واستقرارا”، ودعا للعمل بـ”موجبات وثيقة الوفاق الوطني التي تعاهد عليها اللبنانيون”.

كم دعا اللبنانيين لـ”استخدام مصطلح المساحة الوطنية، فلا توجد ساحة اسلامية واخرى مسيحية، بل وطن جامع يجب ان يكون معافى من الامراض الطائفية والمذهبية”، واثنى على “دور الجيش اللبناني واطفائه للحرائق على انواعها، وهو الحاضر على طول مساحة الوطن، لا سيما في الجنوب، حيث ينحاز في هذا البلد، الى الارض والعرض والانسان. ومن جهتنا نرفض تهشيم صورته الوطنية من اي جهة وندرجها في سياق التحريض عليه خدمة لأهداف خارجية”.

وختم داعيا الى “الحوار الدائم بين اللبنانيين وهو السبيل لنفهم بعضنا بعضنا. فلبناننا امانة امنه من أمن العرب، خصوصا ان قطار عودتهم الى سوريا باتت وشيكة وقريبة. وعندما ستنظم الفوضى التي سادت المنطقة سيتبين خصوصا للبنانيين انهم بحاجة لان يتعاونوا مع سوريا لا عليها، يحملون معها لا يتحاملون عليها، وهي عمقهم في النضال والمقاومة الوطنية، وعلينا أخذ المبادرة الان قبل الغد واعادة الدفء الى العلاقة الاخوية اللبنانية – السورية وفي هذا مصلحة للبلدين”.