الأثنين 30 صفر 1444 ﻫ - 26 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الحكومة ستبصر النور.. والامر للحزب!

شادي هيلانة - أخبار اليوم
A A A
طباعة المقال

الاجواء السياسية، توحي بتشكيل حكومة في القريب العاجل، ويبدو انّ هذا الخيار هو المرجح، بعد الكلام الايجابي الذي خرج عن لسان الرئيس المكلف نجيب ميقاتي، اثر اجتماعه مع الرئيس ميشال عون في قصر بعبدا اليوم، بحيث قال: “لن اغادر القصر حتى تتشكل الحكومة، وشدد على أنّ “الزيارة المقبلة ستكون طويلة حتى لو استدعى الأمر النوم هنا لتأليف الحكومة”، هذا الكلام يدل على انّه مصمم على التشكيل قبل نهاية العهد، وانهاء حكومة تصريف الأعمال من دون أيّ إنجاز.

تعليقا على هذه المؤشرات، تكشف اوساط حزبية، عبر وكالة “اخبار اليوم”، ان الهدف هو تفادي الدخول في صراع دستوري قابل انّ يترجم في الشارع، وتجنب المزيد من الصراع السياسي، مؤكدة انّ حزب الله وضع كل ثقله على خط السراي – بعبدا، لحث طرفي النزاع -ايّ عون وميقاتي- الى تشكيل حكومة بأسرع وقت، بل اكثر من ذلك تمنى ازالة شرط تعيين 6 وزراء سياسيين في الحكومة الجديدة، ويبدو انّهُ حصل على الـ ok من الرئيس عون.

كما انّ، امين العام الحزب السيّد حسن نصرالله سيتحدث يوم السبت في ختام مسيرة الاربعين، وسيعطي الضوء الاخضر الى المعنيين بتشكيل حكومة كاملة الصلاحيات، خصوصاً بعد وصول المفاوضات في ملف ترسيم البحري، الى مرحلة حساسة جداً، بحسب الاوساط عينها.

ووفق المعلومات، انّ المتابعة مستمرة من قبل الحزب بعدما نجح التنسيق المسبق مع رئيس التيّار الوطني الحر جبران باسيل، بتجاوز عقبة التأليف.

الى ذلك، تميل الاجابية الى تأليف حكومة فاعلة تتولى إدارة الفراغ الرئاسي، وتواجه الظروف المستجدة، فاياً تكن تبقى اجدى واسلم من متابعة “التعكيز” على حكومة تصريف اعمال، لا تملك التأثير الداخلي ولا الطاقة على تحريك مراكز القوى الدولية.