الأثنين 11 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 5 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الحلبي: القطاع التربوي يعمل بالاتجاه البناء

إجتمع وزير التربية والتعليم العالي عباس الحلبي مع اتحاد المؤسسات التربوية الخاصة برئاسة منسق الاتحاد الأب يوسف نصر، وحضور مديرة مكتب الوزير رمزة جابر، والمستشار الإعلامي ألبير شمعون.

ورحب الوزير بالوفد مؤكداً أن “القطاع التربوي يعمل بالاتجاه البناء، وهو الاتجاه المعاكس للخراب السائد”.

وأشار إلى أن الوزارة “تتلقى يومياً الكثير من الطلبات من أفراد الهيئة التعليمية والموظفين والأساتذة الجامعيين الذين يرغبون في السفر أو الخروج من الملاك أو الاستقالة، ولكن على الرغم من ذلك هناك إيجابية متمثلة بفتح المدارس واستمرار التعليم”.

ولفت الوزير إلى أن “إقرار الموازنة أمر جيد وثمة احتياطي لدفع الدولة التزاماتها”.

وتحدث الأب نصر فشكر الوزير باسم الاتحاد على استقباله ورحابة صدره، وأشار إلى ان الاتحاد يتابع سعي الوزير في بلدان العالم إلى توفير استمرارية القطاع التربوي. وكشف أن الاتحاد “كان في اجتماع في شأن الإطار الوطني لمناهج التعليم العام ما قبل الجامعي”.
وأكد أن “الاتحاد داعم لتسهيل إصدار الإطار الوطني للمناهج”، وأن “وحدة الموقف من جانب الاتحاد، تنسحب على توجهات الجميع بالانطلاق في ورشة وضع المناهج المستندة إلى الإطار الوطني، في المرحلة المقبلة”.
ومن ثم تحدث الاب نصر عن البدء بإعداد الموازنات المدرسية ليتم إقرارها من جانب لجان لأهل. ولفت إلى أن “المدارس شبه المجانية تصارع من أجل البقاء ويجب على الدولة ألا تخسر هذه المؤسسات التي تتحمل أعباء فوق طاقاتها لجهة التأخر بالدفع لسنوات عدة، ويتوجب إيجاد الحلول لاستمرارها”.
واعتبر أن “القانون ٥١٥ المتعلق بإعداد الموازنات المدرسية ما زال مرجعا نستند إليه”، وإن “الاتحاد لا يمانع العمل على تعديله نظرا إلى تغير الظروف، لكنه يبقى القانون النافذ للعمل بمقتضياته”.

وكذلك تحدث الاب نصر عن البرامج الأجنبية وعن حقوق المعلمين والعطاءات التي تقدمها غالبية المؤسسات بنسب متفاوتة بالدولار الاميركي، وطالبوا بتجديد مجلس إدارة صندوق التعويضات لأفراد الهيئة التعليمية في المدارس الخاصة ، كما وطالبوا بالعمل على تعميم المجالس التحكيمية في المحافظات.

ومن ثم إجتمع الوزير الحلبي مع وفد من نقابة المحاسبين المجازين برئاسة النقيب عفيف شرارة وحضور الاعضاء. وأشار النقيب إلى أن الزيارة تأتي في إطار جولة على الرؤساء والمسؤولين في الدولة ذوي العلاقة بعمل النقابة، لافتا إلى أن “النقابة التي تأسست منذ ٦٥ سنة لعبت دورا أساسيا في سن القوانين المالية والضريبية ونطمح إلى لعب هذا الدور في المستقبل أيضا”.

وأكد أن “النقابة تشكل بيت خبرة لجهة التدقيق بموازنات المدارس الخاصة، ونطمح إلى إصدار نص قانوني يلزم المدارس بتكليف محاسب قانوني التدقيق في موازناتها”.
الوزير الحلبي بارك للنقابة انتخاب مجلسها الجديد، معتبرا أن “البلد يكون بخير حين يجدد نقاباته وحكوماته ورؤسائه”.

وقال إنه أصدر تعميما لمراعاة النسب المنصوص عنها في القانون ٥١٥, مؤكدا الاقتناع بأهمية دور النقابة على الصعيد التربوي، وتمنى عليهم الاطلاع على الواقع لأنه يشكل مجالا واسعا للعمل الشفاف.

فيما شددت النقابة على استعدادها للتعاون في أي دراسة تخدم التربية.

واجتمع الوزير أيضا مع النائبة نجاة عون صليبا والسيدة ريما كرامي، وتم عرض واقع المدرسة بصورة عامة والمهنيات بصورة خاصة.

وبحث المجتمعون في المبادرات التي تتم بالتعاون مع المجتمع المدني للنهوض بالمدارس المتعثرة بسب الظروف الاقتصادية السائدة.

وكان التوجه نحو العمل على مدارس نموذجية تشكل مثالا يحتذى به وجعل هذه المدارس قصص نجاح .
وأكد الوزير أن “كل ما يخدم المدرسة الرسمية هو موضع تقديره”، وإنه يشجع المبادرات الأهلية الداعمة للمدرسة الرسمية.

كذلك استقبل الوزير الحلبي وفدا من رابطة آل أبو الحسن في حضور النائب هادي أبو الحسن، وتناول البحث قضايا تتصل بمدرسة بتخنيه الرسمية.

ومن ثم استقبل السيد سليمان بو مغلبيه في متابعة لقضايا تربوية في الجبل.