الأحد 17 ذو القعدة 1445 ﻫ - 26 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الحوت يتقدم بإخبار بحق شادن فقيه

تقدم النائب عماد الحوت بإخبار بحق المدعوة شادن فقيه، وقال في بيان: “لأن حرية الفرد تقف عند حدود حرية وحقوق الآخرين، ولأن الحرية قيمة بناء وليس قيمة هدم وإيذاء للآخرين ولقيم المجتمع، ولأن لبنان دولة تقوم على القيم والدولة تؤدي فروض الإجلال لله تعالى وتحترم جميع الاديان والمذاهب (المادة ٩ من الدستور)، قررت تقديم إخبار بحق المدعوة “شادن فقيه” حتى لا يكون عملها سابقة تدفع لتغيير طبيعة المجتمع اللبناني من مجتمع إيمان وقيم الى مجتمع تفلّت من الأخلاق”.

هذا وقد تقدّم أمين الفتوى في الجمهورية اللبنانية الشيخ أمين الكردي، بناء لتوجيهات مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان بإخبار ضد المدعوة شادن فقيه بـ”جرم الاساءة والتجديف في حق العزة الالهية والرسول محمد عليه الصلاة والسلام والمس بالدين الاسلامي الحنيف وشعائره وبإثارة النعرات الدينية والطائفية والنيل من الوحدة الوطنية”.

وليل أمس، نفّذ عدد من أبناء مدينة طرابلس وقفةً احتجاجية في ساحة النور (طرابلس)، اعتراضاً على ما ورد في “ستاند أب كوميدي” لفقيه، معتبرين أنه يشكّل إساءة إلى الدين.

وطالب المحتجّون المرجعيات الدينية والقضاء بمحاسبتها.

وانطلقت مسيرة من منطقة القبّة باتّجاه ساحة النور، رُفعت خلالها الرايات الإسلامية.

كما وأعلن الإفتاء الجعفري في لبنان “بخصوص المدعوة شادن فقيه يجب أن تلفت السلطات المختصة في البلد، إلى أنّ هذا الصنف الفارغ أحمق وأرعن ورخيص ويمكنه أن يرتكب أي شناعة أو فعل فاحش، فقط ليفرّغ شحنة أزماته وعيوبه التي تتجسد على شكل قنبلة من الشر والسفاهة”.

وأضاف: “ما قالته شادن فقيه بخصوص الرب والأديان خيانة فكرية وعار أخلاقي لا يقوله إلا أخرق وسفيه ومنحط لأسباب لها علاقة بعقدها النفسية ومسار شذوذها وعيوبها وحقدها المزمن وخيباتها المتلاطمة، ولا بدّ من محاسبتها بشدة، وحذار اللعب بالدين لأنه أعلى قيم العقل وأكبر معارف الوجود، والهزل بهذا المجال نار تحرق كل شيء”.

وختم: “نحن نتابع الإخبار الذي تقدّم به أمين الفتوى في الجمهورية اللبنانية ولا يمكن أن يمرّ مرور الكرام”.