الرجل الثاني في تيار الحريري يستقيل.. وشكوك حول الأسباب

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شكلت نتائج الانتخابات النيابية في #لبنان ، مفاجأة للعديد من الأحزاب، وفي طليعتها #تيار_المستقبل ، الذي يرأسه سعد الحريري، الذي تراجع تياره في عدد من المناطق التي كانت محسوبة ضمن “جعبته”.

ولعل تلك النتائج، هي التي دفعت بالحريري إلى القول بعيد صدور النتائج، أن هناك آلية محاسبة ستعتمد داخل التيار الأزرق.

وفي هذا السياق، أتت استقالة الرجل الثاني في التيار، ومدير مكتب سعد الحريري، #نادر_الحريري لتطرح العديد من التساؤلات.

ففي حين اعتبرت بعض المصادر أن استقالته أتت على خلفية تلك النتائج تحديداً، اعتبر البعض الآخر أن حقيبة وزارية تنتظر “ابن عمة” الحريري، في حين رأى آخرون أن استقالة نادر تأتي في سياق استبعاد بعض الوجوه في التيار، لحساب وجوه أكثر تشدداً.

وكان مدير مكتب رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري، نادر الحريري، قدم استقالته السبت، من كافة المسؤوليات التي يتولاها في المكتب.

من جهته، شكر سعد الحريري، نادر “على الجهد الذي بذله طوال فترة توليه المنصب، متمنياً له التوفيق في كل ما يتطلع إليه”.

وبحسب ما جاء في بيان صادر عن التيار، فقد تقرر تكليف السيد محمد منيمنة، تولي مهام مدير مكتب الرئيس بالوكالة.

 

المصدر العربية.نت

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً