الخميس 14 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 8 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الرد اللبناني على مسودة هوكشتاين بات في عهدة "شيا"

سلّم لبنان مساء اليوم (الثلاثاء 4-10-2022) ردّه الرسمي على مسودة اتفاق الترسيم البحري، إلى السفارة الأميركية في بيروت، وفق ما أعلن نائب رئيس مجلس النواب، إلياس بو صعب.

وأعلن بو صعب، في مقابلة مع “LBCI”، “أننا سلّمنا الرّد اليوم للسفيرة الأميركية وهو بات بعهدة الوسيط الأميركي مساء اليوم الثلاثاء”، موضحاً أن “ما سلمناه اليوم هو ردّ بالتعديلات التي طلبها لبنان على المسودة، أما الموافقة النهائية على العرض فلم تأتِ بعد”.

كما لفت بو صعب إلى أن لبنان لن يدفع قرشا من حصته في حقل قانا لإسرائيل وهذا من صلب الاتفاق.

واعتبر بو صعب أنه “كخلاصة، حافظنا على كامل حقوقنا وعلى وراس الناقورة وحقل قانا وحصلنا على بلوكاتنا واعتقد ان حزب الله معني فقط بهذا الشق، ولا اعتقد ان التعديلات التي قدمناها اليوم ستطيّر الاتفاق”.

ويبدو أن المسودة المؤلفة من عشر صفحات تتضمن ترتيبا يتم بموجبه إنتاج الغاز من قبل شركة بترخيص لبناني في حقل قانا المتنازع عليه.

واقترح مسؤولون لبنانيون علنا دورا لشركة توتال إنرجيز. وقال مصدر مطلع لرويترز إن مسؤولا إسرائيليا كبيرا التقى بممثلين للشركة في باريس أمس الاثنين.

وكانت السفيرة الأميركية في بيروت، دوروثي شيا، قد زارت اليوم بو صعب في مكتبه في مجلس النواب، للاطلاع على نتائج المشاورات التي أجريت في قصر بعبدا أمس الاثنين.

وعلى صعيد تشكيل الحكومة، أشار بو صعب​، إلى أنه “منذ تم انتخاب المجلس النيابي وأصبحت الحكومة مستقيلة، أدركت أنه قد لا يكون هناك حكومة جديدة بعهد رئيس الجمهورية العماد ​ميشال عون​، وحول من يريد عرقلة تشكيلها، هناك آراء مختلفة منذ انتخاب المجلس النيابي الجديد، والصراع السياسي على الحقائب هو سبب العرقلة”.