الزغبي: هل نظرية “الأقوياء في طوائفهم” تقف عند عتبة “مستقيميّ الرأي”

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اعتبر الكاتب والمحلل السياسي الياس الزغبي أنه من حق أعيان الأرثوذكس، روحيين وسياسيين وقادة رأي، أن يرفعوا الصوت احتجاجًا على تمثيل الطائفة في موقع نائب رئيس مجلس النواب بالأقل تمثيلاً بين نوابها ال١٤.

واضاف: “من عكار آلى طرابلس والكورة والمتن، فبيروت وعاليه وزحلة ومرجعيون – حاصبيا، تبيّن أنه نال أقل من سواه أرثوذكسياً، بل هناك مرشحون كثر انتخبتهم الطائفة بفارق كبير وخذلهم خلل القانون، كما في حالة النائب السابق فادي كرم في الكورة”.

وختم الزغبي: “هل أن نظرية “الأقوياء في طوائفهم” تقتصر على الموارنة والسنّة والشيعة والدروز، وتقف عند عتبة “مستقيميّ الرأي”، فيمثّلهم “مستولَد في كنف الطوائف الأُخرى”؟!

 

المصدر القوات اللبنانية

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً