“الصحة” ستؤول لطبيب يسمّيه حزب الله

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

رغم الفيتو الأميركي على تسلّم حزب الله وزارة الصحة وتهديدها بفرض عقوبات على الحكومة المرتقبة، قالت مصادر متابعة لـ“الجريدة” إن “حقيبة الصحة باتت شبه محسومة لحزب الله، وقد اختار لها أحد الأطباء من منطقة بعلبك، وهو غير حزبي وله موقعه، ويُعتبر من الأطباء المعروفين في المنطقة”.

وانحسرت موجة التفاؤل بإنجاز تشكيل الحكومة خلال الأيام القليلة المقبلة بفعل مغادرة رئيس مجلس النواب نبيه بري الى سويسرا لأسبوع واستعداد الرئيس المكلف تشكيل الحكومة سعد الحريري للسفر الى أوروبا. ولا يبدو أن ثمة تقدّما في فكفكة عقدة تمثيل الأحزاب في الحكومة، حيث قالت مصادر سياسية متابعة لـ “الجريدة” إن “المطالب القواتية تنحصر حاليا بتحسين نوعية إحدى حقائبها”، مشيرة إلى أن “القوات ترغب باستبدال حقيبة الثقافة بحقيبة العدل، لتضاف إلى حقيبة التربية”.

المزيد من الأخبار

وأضافت المصادر أن “رئيس الجمهورية ميشال عون يتمسك بحقيبة العدل، لما لها من أهمية وسلطة على الجسم القضائي سواء في التشكيلات القضائية أو في تقديم الإخبارات لدى النيابات العامة”، لافتة إلى أنه “في حال تمسك الفريقين بالحصول على حقيبة العدل سنكون عدنا إلى المربع الأول من الأزمة”.

 

المصدر الجريدة الكويتية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً